عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الحكومة الفرنسية: لن نتراجع أمام "التطرف الإسلامي" وندين محاولات زعزعة الاستقرار"

Access to the comments محادثة
الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ورئيس الوزراء الفرنسي جان كاستكس
الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ورئيس الوزراء الفرنسي جان كاستكس   -   حقوق النشر  Christophe Ena/Copyright 2020 The Associated Press. All rights reserved
حجم النص Aa Aa

صرح المتحدث باسم الحكومة الفرنسية غابريال أتال الأربعاء إن فرنسا "لن تتراجع أبدا عن مبادئها وقيمها" رغم "محاولات زعزعة الاستقرار والترهيب"، منوها بـ"الوحدة الأوروبية الكبيرة" حول قيمها في مواجهة انتقادات تركيا ودول مسلمة حول الرسوم الكاركاتورية للنبي محمد.

وقال اتال عقب اجتماع مجلس الوزراء أن فرنسا "تتعرض لتهديد إرهابي متنام في الأيام الأخيرة، تغذيه دعوات كراهية"، لكن ذلك "يعزز إرادتنا في مكافحة الإسلام المتطرف وكل أوجهه بلا هوادة".