عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

تنديد واسع بزيارة بومبيو لمستوطنة إسرائيلية وهضبة الجولان المحتلة

Access to the comments محادثة
بومبيو ونتنياهو
بومبيو ونتنياهو   -   حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

أدانت الرئاسة الفلسطينية الخميس "بشدة" زيارة وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو إلى مستوطنة إسرائيلية مقامة على أراضي مدينة البيرة الفلسطينية في الضفة الغربية المحتلة، والقرار الأميركي باعتبار صادرات مستوطنات الضفة الغربية على أنها "صناعة إسرائيلية".

وقال الناطق باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة في بيان "إن هذا القرار هو تحد سافر لكافة قرارات الشرعية الدولية (...) هذه الخطوة الأمريكية لن تضفي الشرعية على المستوطنات الإسرائيلية التي ستزول عاجلاً أم آجلاً.

وطالب أبو ردينة "المجتمع الدولي وتحديدا مجلس الأمن، تحمل مسؤولياته وتنفيذ قرارته وخصوصاً القرار الأخير 2334 الذي جاء بموافقة الإدارة الأمريكية السابقة".

وزار بومبيو ظهر الخميس مصنع (بساغوت) للنبيذ في الضفة الغربية المحتلة، وفق ما أكد مسؤولون في الخارجية الأميركية، ليكون بذلك أول وزير خارجية أمريكي يزور مستوطنة إسرائيلية، ما يشكل استفزازاً للفلسطينيين.

ووصل بومبيو إلى مكاتب المصنع التي تقع في المنطقة الصناعية في مستوطنة "شاعر بنيامين" في الضفة الغربية، تحت حراسة عسكرية مشددة، على ما أفاد شهود عيان. وأكد مسؤولون في الخارجية الأمريكية الزيارة.

وأعلن بومبيو أن الولايات المتحدة ستصنف الصادرات الإسرائيلية من مستوطنات الضفة على أنها إسرائيلية، وهو أحدث تحرك أميركي داعم للسيطرة الإسرائيلية على الأراضي الفلسطينية.

وقال بومبيو في بيان: "سيطلب من جميع المنتجين داخل المناطق التي تمارس فيها إسرائيل سلطات ذات صلة (...) وسم البضائع باسم إسرائيل أو منتج إسرائيلي، أو صنع في إسرائيل، وذلك عند التصدير للولايات المتحدة".

وأكد على أن التعليمات الجديدة تنطبق و"بشكل أساسي" على المنطقة المصنفة (ج)، وهي جزء من الضفة الغربية تسيطر عليه إسرائيل بالكامل وتسكنها غالبية من المستوطنين.

بومبيو أول وزير خارجية أميركي يزور هضبة الجولان المحتل

زار مايك بومبيو الخميس مرتفعات الجولان المحتل التي احتلتها إسرائيل من سوريا في حرب العام 1967، في خطوة غير مسبوقة لوزير خارجية أمريكي.

وقال بومبيو خلال زيارته للمنطقة الواقعة على الحدود السورية الإسرائيلية "لا يمكن الوقوف هنا والتحديق عبر الحدود وإنكار أمر أساسي يكمن في أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اعترف بأن هذا جزء من إسرائيل".

استفزاز الفلسطينيين

وتمثل خطوة بومبيو هذه استفزازاً للفلسطينيين الذين تظاهروا منذ الأربعاء احتجاجاً على الزيارة، إذ يعتبرونها اعترافاً صريحاً من قبل واشنطن بالمستوطنات الإسرائيلية غير القانونية بنظر المجتمع الدولي.

وتنامى التخطيط وبناء المستوطنات الإسرائيلية في الأراضي الفلسطينية في ظل حكومات بنيامين نتنياهو المتعاقبة خصوصاً منذ تولي ترامب منصبه في مطلع العام 2017.

وقبل عام بالتحديد، صرّح بومبيو بأنّ الولايات المتحدة لا تعتبر المستوطنات اليهودية المقامة في الأراضي الفلسطينية المحتلة، غير قانونية.

سوريا تندّد بزيارة بومبيو "الاستفزازية" إلى هضبة الجولان المحتلة

ندّدت وزارة الخارجية السورية الخميس بالزيارة غير المسبوقة التي أجراها وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو إلى مرتفعات الجولان المحتلة من اسرائيل، واصفة إياها بالـ"استفزازية".

وأكّد مصدر مسؤول في الوزارة، وفق ما نقل الاعلام الرسمي السوري، أن بلاده "تدين بأشد العبارات" زيارة بومبيو إلى "المستوطنات الإسرائيلية في الجولان السوري المحتل"، واصفة ذلك بأنّه "خطوة استفزازية قبيل انتهاء ولاية إدارة" الرئيس الأمريكي دونالد ترامب "وانتهاك سافر لسيادة" سوريا.

ووصل بومبيو إلى القدس بعد ظهر الأربعاء في زيارة تستمر ليومين للبحث في الملف الإيراني وملف المستوطنات الإسرائيلية، وذلك ضمن جولته الأوروبية والشرق الأوسطية.

وعقدت قمة ثلاثية بين كل من بومبيو ونتنياهو ووزير الخارجية البحريني عبد اللطيف الزياني الذي وصل الأربعاء إلى إسرائيل.

ودعا الزياني إلى العودة إلى طاولة المفاوضات ومباحثات السلام الإسرائيلية-الفلسطينية.

ويعيش نحو 450 ألف مستوطن في الضفة الغربية المحتلة دون القدس، في مستوطنات تعتبر غير قانونية بموجب القانون الدولي.

واحتلت إسرائيل الضفة الغربية المحتلة بما في ذلك القدس الشرقية في العام 1967، وضمت القدس لاحقاً في خطوة لم يعترف بها المجتمع الدولي.

viber