عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مصادر محلية تعلن إطلاق سراح 344 من التلاميذ الذين اختطفتهم جماعة بوكو حرام

Access to the comments محادثة
أحذية طلاب مخطوفين من المدرسة الثانوية الحكومية للعلوم شوهدت داخل صفهم في كانكارا، نيجيريا
أحذية طلاب مخطوفين من المدرسة الثانوية الحكومية للعلوم شوهدت داخل صفهم في كانكارا، نيجيريا   -   حقوق النشر  Sunday Alamba/Copyright 2020 The Associated Press. All rights reserved
حجم النص Aa Aa

أعلن مساعد للرئيس النيجيري أن التلاميذ الذين اختطفوا في شمال غرب نيجيريا قد أطلق سراحهم الخميس، من دون أن يحدد عدد المفرج عنهم، في حين قالت مصادر محلية إن عدد التلاميذ المفرج عنهم بلغ 344.

وقال بشير أحمد المساعد الشخصي للرئيس النيجيري محمدو بخاري على تويتر إن "التلاميذ المختطفين من مدرسة العلوم المتوسطة الحكومية كنكارا تم انقاذهم، وقد أكدت حكومة ولاية كاتسينا هذه الأنباء".

لكن مصدرا أمنيا أبلغ وكالة فرانس برس أن بعض الفتيان لا يزالون في أيدي خاطفيهم.

وكانت جماعة "بوكو حرام" الجهادية نشرت سابقاً الخميس شريط فيديو يظهر فيه عشرات الصبيان حيث يشرح أحدهم أنهم "مئات من طلاب المدرسة الثانوية الذين تمّ اختطافهم في مدينة كانكارا" التي تقع في شمال غربي نيجيريا.

وكانت السلطات المحلية قد تحدثت عن اختطاف المئات الجمعة الفائت.

ويشرح التلميذ أنه واحد من بين 520 تلميذاً آخر اختطفوا على يد مسلحين تابعين لجماعة "بوكو حرام"، وهي الجماعة التي سبق وخطفت نحو 200 فتاة في 2014

وكان أبو بكر الشكوي، زعيم جماعة بوكو حرام المتطرفة، قد أعلن عن مسؤولية الحركة عن خطف مئات الطلاب الثانويين في شمال غرب نيجيريا، وذلك في تسجيل صوتي نشر صباح الثلاثاء.

وكان أكثر من مئة مسلح على دراجات نارية قد هاجموا المدرسة الواقعة في بلدة كانكرا ليلة الجمعة السبت. وفر مئات المراهقين إلى الغابة للاختباء.

ونُسبت عملية الخطف في البداية لجماعات مسلحة يطلق عليها "عصابات" تقوم بترهيب السكان في هذه المنطقة غير المستقرة حيث تكثر عمليات الخطف لقاء الحصول على فدية.

وأكد الجيش الإثنين أنه حدد "أماكن العصابات" مؤكدا القيام بعملية عسكرية. وتدهور الوضع الأمني بشكل كبير في شمال نيجيريا منذ انتخاب بخاري في 2015، والذي جعل مكافحة بوكو حرام في مقدمة أولوياته.

المصادر الإضافية • أ ف ب