عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: أمطار غزيرة تزيد معاناة النازحين السوريين في أحد المخيمات بالقرب من إدلب

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
مخيم شمال سوريا
مخيم شمال سوريا   -   حقوق النشر  AFP
حجم النص Aa Aa

أمطار غزيرة تغمر "مخيم الخير" الواقع في قلب جبل باريشا شمال غرب محافظة إدلب السورية، حيث يأوي نازحون سوريون من سراقب ومعرة النعمان.

يعاني الأطفال في مخيمات ريف إدلب الشمالي من ظروف صعبة خاصة بعد هطول الأمطار التي تفاقم سوء الأوضاع ويفتقر "مخيم الخير" الى أبسط مستلزمات الحياة .

ويقول أبو أحمد وهو نازح سوري من أم الخلاخيل "نزحنا خلال حملة النظام الاخيرة. نعاني كثيراً في الشتاء. وكما ترون هذا ما حدث بسبب المطر فقد غمرتنا المياه اثناء الليل وغمرت جميع الخيام.

ويضيف قائلاً: "الخيام تسقط فوقنا وعلينا إعادة وضعها طوال الليل. انظروا، إنها كالبحيرة ، كأننا في مدينة البندقية. سنحتاج إلى قارب للانتقال من خيمة إلى أخرى. اين المنظمات الانسانية .. اين المسؤولون .. لا نجد من يساعدنا .. المياه راكدة .. لا يوجد من يسحبها".

المصادر الإضافية • أ ف ب