عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

بايدن: الهجوم الإلكتروني على الولايات المتحدة لا يمكن أن يبقى "من دون رد"

جو بايدن
جو بايدن   -   حقوق النشر  أ ف ب
حجم النص Aa Aa

أكد الرئيس الأميركي المنتخب جو بايدن الثلاثاء أن الهجوم الإلكتروني الواسع الذي نسب إلى روسيا واستهدف وكالات حكومية في الولايات المتحدة ومسؤولين كبارا لا يمكن أن يبقى "من دون رد" مطالبا باتخاذ "قرارات مهمة" بحق المسؤولين عما حصل بهدف "محاسبتهم".

وقال بايدن في مؤتمر صحافي في ويلمينغتون (شمال شرق): "لا يمكن أن ندع ذلك من دون رد"، مطالبا باتخاذ "قرارات مهمة" بحق المسؤولين عما حصل بهدف "محاسبتهم"، وأضاف "هذا الهجوم وقع على مرأى من دونالد ترامب في حين لم يكن ينظر".

ورأى ان "تأمين فضائنا الالكتروني قد يكلف مليارات الدولارات. سأقوم بكل ما هو ضروري لتحقيق ثلاثة أهداف: أولا، تحديد مدى الأضرار وثانيا كيفية حصول ذلك وثالثا ما علي القيام به في الداخل، داخل إدارتي لحماية (الفضاء الالكتروني الأميركي) مستقبلا".

وبخلاف العديد من المسؤولين السياسيين وبعضهم داخل حكومته، قلل الرئيس ترامب من حجم هذا الهجوم وكذلك من المسؤولية المحتملة لروسيا عنه. في المقابل، أعلن وزير العدل بيل بار الذي سيغادر الحكومة قريبا أن موسكو تقف خلف العملية.

كذلك أعلن بايدن أنه سيطلب العام المقبل من الكونغرس التصويت على خطة جديدة لدعم الاقتصاد الأميركي المتضرر بشدة من وباء كوفيد-19.

viber

واعتبر بايدن أن الخطة التي تم التصويت عليها الإثنين والبالغة قيمتها 900 مليار دولار هي "خطوة أولى"، مضيفا "الكونغرس قام بعمله هذا الأسبوع. واستطيع ومن واجبي أن أطلب منهم العمل مجددا العام المقبل".