عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

هذه هي الأسباب التي جعلت معدلات الوفيات بكورونا تصل إلى مستويات قياسية في ألمانيا

Access to the comments محادثة
مركز  تلقي لقاح كورونا في برلين، الخميس 14 يناير 2021
مركز تلقي لقاح كورونا في برلين، الخميس 14 يناير 2021   -   حقوق النشر  Kay Nietfeld/(c) dpa-Pool
حجم النص Aa Aa

أعلن معهد "روبرت كوخ" اليوم أن عدد الوفيات إثر الإصابة بالفيروس بلغ مستوى قياسيا. وأوضح المعهد اليوم، أن مكاتب الصحة في ألمانيا سجلت 1244 حالة وفاة جديدة إثر الإصابة بالفيروس في غضون 24 ساعة، فضلا عن 25 ألف و164 حالة إصابة جديدة.الأرقام التي نُشرت يوم الخميس أعلى عدد للوفيات اليومية منذ بداية الوباء.

يذكر أن أعلى مستوى قياسي لحالات الوفاة بفيروس كورونا في ألمانيا تم بلوغه قبل ذلك في الثامن من يناير الجاري، بإجمالي 1188 حالة وفاة. وكان تم تسجيل أعلى مستوى لحالات الإصابة الجديدة بالفيروس خلال يوم واحد في 18 ديسمبر الماضي بإجمالي 33 ألفا و777 حالة إصابة.

وأوضح المعهد أن إجمالي عدد الإصابات بفيروس كورونا منذ بدء تفشي المرض في ألمانيا في ربيع العام الماضي وصل إلى مليون و978 ألفا و590 حالة إصابة، وبلغ إجمالي حالات الوفاة 43 ألفا و881 حالة وفاة. وبلغ عدد المتعافين من الفيروس في ألمانيا نحو مليون و620 ألفا و200 شخص.

السفر وسلالة جديدة

وقال رئيس معهد روبرت كوخ الألماني لوثار ويلر: " إن البيانات تشير إلى أن الأشخاص في ألمانيا يسافرون أكثر مما كانوا يسافرون خلال المرحلة الأولى من الوباء في الربيع ، مما يساهم في انتشار الفيروس".

فرضت السلطات الألمانية قيودًا وإجراءات صارمة الهادفة إلى وقف انتشار الوباء، فأغلقت المدارس إلى حد كبير ، وقيدت السفر نحو المناطق التي ترتفع فيها معدلات الإصابة ، لكن القواعد لا يتم تطبيقها بشكل موحد في ولايات البلاد البالغ عددها 16 ولاية.

يفكر المسؤولون في فرض قيود أكثر صرامة للحد من الارتفاع المستمر في الإصابات. ارتفع متوسط ​​الحالات الجديدة اليومية لمدة 7 أيام خلال الأسبوعين الماضيين من 23.36 لكل 100 ألف شخص في 30 ديسمبر إلى 26.03 لكل 100 ألف شخص في 13 يناير.

وأشار ويلر إلى الارتفاع الحاد في الإصابات التي شوهدت مؤخرًا في أيرلندا كمثال على مدى سرعة تفشي المرض مرة أخرى إذا تم تخفيف القواعد ، لا سيما بالنظر إلى انتشار السلالة المتحورة من كورونا. وأفاد ويلر إن جميع الإصابات المؤكدة بالسلالة المتحورة من كورونا في ألمانيا شملت أشخاصًا سافروا خارج البلاد.

قال رالف برينكهاوس، النائب في البرلمان الألماني: "نحتاج إلى توخي الحذر الشديد ، خاصة فيما يتعلق بالسلالة الجديدة لكورونا، لذلك لا نعرف حتى الآن ما هي الإجراءات الإضافية التي ستكون ضرورية ينبغي اتخاذها في الأسابيع المقبلة. "

لتخفيف الضغط على الأسر العاملة التي يتعين عليها رعاية الأطفال في سن الدراسة وثنيهم عن استخدام مرافق الرعاية الطارئة ، أقر البرلمان الألماني اليوم الخميس مشروع قانون يضاعف مبلغ الإجازة الوالدية المدفوعة إلى 40 يومًا لعام 2021. وفي هذا الإطار، سوف تدفع التأمينات الصحية العامة ما يصل إلى 112.88 يورو يوميًا للآباء إذا بقوا في المنزل لرعاية الأطفال دون سن الـ 12 عامًا ممن لا يستطيعون الذهاب إلى المدرسة بسبب الوباء

المصادر الإضافية • أ ب