عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

جائزة اليانصيب "باوربول" بقيمة 730 مليون دولار ولا فائز بعد

Access to the comments محادثة
جاكلين دوناهو من هازلتون، إلى اليمين، تشتري تذكرة يانصيب.
جاكلين دوناهو من هازلتون، إلى اليمين، تشتري تذكرة يانصيب.   -   حقوق النشر  Mark Moran/AP
حجم النص Aa Aa

الاحتمالات الرياضية من جهة وقلة الحظ من جهة أخرى، سوف تضع فرصا جديدة أمام لاعبي اليانصيب للحصول على فرصة أخرى للظفر بالجائزة المالية الكبرى ليانصيب "باوربول"، التي تصل قيمتها إلى 730 مليون دولار ليلة الأربعاء، والتي ستكون مجددا على المحك.

جائزة "باوربول" تعدّ خامس أكبر جائزة مالية على الإطلاق، وطُرحت أمام المتنافسين مجددا بعيد يوم واحد فقط من عدم تسجيل أي فائز بالجائزة "المليونية الكبرى"، والتي تبلغ قيمتها الآن 970 مليون دولار.

وهذه هي المرة الأولى التي تتخطى فيها جوائز اليانصيب 700 مليون دولار. وكانت أكبر جائزة هي جائزة "باوربول"، التي تبلغ قيمتها 1.58 مليار دولار والتي فاز بها ثلاثة أشخاص في العام 2016.

ولم يفز أحد بأي من الجوائز الكبرى منذ منتصف شهر سبتمبر-أيلول الماضي، وهو ما سمح للجوائز بالنمو بشكل مطرد لعدة أشهر. مثل هذا الامتداد الطويل دون فائز أمر نادر الحدوث ولكنه يعكس أيضًا احتمالات الفوز الصغيرة بشكل لا يصدق واحد من بين 292.2 مليون لـ "باوربول" وواحد من بين 302.5 مليون للجائزة المليونية الكبرى.

المتحدثة باسم يانصيب ماريلاند كارول جينتري قالت إن سحب "الجائزة المليونية الكبرى" ليلة الثلاثاء شهد مبيعات بقيمة 260 مليون دولار، مما أدى إلى تغطية 36 في المائة من جميع مجموعات الأرقام المحتملة.

الجوائز المدرجة مخصصة للفائزين الذين يختارون خيار الأقساط السنوية، ويتم دفعها على مدى 30 عامًا. يختار معظم الفائزين الجوائز النقدية، والتي تصل إلى 716.3 مليون دولار بالنسبة للـ "الجائزة المليونية الكبرى" و 546 مليون دولار ليانصيب "الباوربول". وتخضع هذه الجوائز أيضًا للضرائب الفدرالية.

يتم لعب كل من "الجائزة المليونية الكبرى" و"الباوربول" في 45 ولاية، بالإضافة إلى واشنطن العاصمة وجزر فيرجن الأمريكية. كما نجد "الباوربول أيضا في بورتوريكو.

المصادر الإضافية • أ ب