عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مجهول يعيد أكثر من مئتي قطعة نقدية أثرية بعد اعترافه لكاهن بسرقتها في إيطاليا

بقلم:  يورونيوز
تنظيف بعض القطع النقدية القديمة بعد إعادتها إلى المتحف الذي سُرقت منه
تنظيف بعض القطع النقدية القديمة بعد إعادتها إلى المتحف الذي سُرقت منه   -   حقوق النشر  HANDOUT/AFP or licensors
حجم النص Aa Aa

أعاد شخص مجهول أكثر من مئتي قطعة نقدية تاريخية إلى موقع بيستوم الأثري في جنوب إيطاليا، بعدما اعترف لكاهن محلي بسرقتها، على ما أعلنت المؤسسة القائمة على الموقع في بيان الخميس.

وجاء في البيان "تحت غطاء سر الاعتراف (في الكنيسة)، أعاد شخص مجهول بواسطة كاهن في رعية محلية، كيساً يحوي أكثر من مئتي قطعة نقدية أثرية إلى متنزه بيستوم الأثري، طالباً إعادتها شخصيا إلى المدير غابرييل زوكتريغل"

وأشار الأستاذ الجامعي فيديريكو كاربونه إلى أن "سبع قطع نقدية من أصل 208 كانت مزيفة"، موضحا أن جزءاً كبيراً من هذه القطع هي سبائك برونزية.

وأضافت إدارة الموقع "هذه حلقة من سلسلة إعادات من جانب أشخاص نادمين على انتهاكات ارتكبوها في حق التراث قرروا أن يعيدوا ما استولوا عليه بصورة غير قانونية".

ويضم موقع بيستوم، وهي مستعمرة يونانية سابقة استحوذ عليها الرومان وتبعد بضع عشرات الكيلومترات إلى الجنوب من نابولي، ثلاثة معابد يونانية من الأفضل حفظاً في العالم.

المصادر الإضافية • ا ف ب