Eventsالأحداثبودكاست
Loader

جدونا

اعلان

الصين تتبرع بكمية من اللقاح المضاد لكورونا الذي طورته للجزائر

لقاح كورونافاك الصيني
لقاح كورونافاك الصيني Copyright أ ف ب
Copyright أ ف ب
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

الصين تتبرع بكمية من اللقاح المضاد لكورونا الذي طورته للجزائر

اعلان

أعلنت سفارة الصين في الجزائر السبت عن التبرع بكمية من اللقاح الصيني المضاد لفيروس كورونا المستجد للجزائر، بحسب بيان نشرته السفارة على صفحتها في موقع فيسبوك. إعلان الهبة صدر عن سفير الصين في الجزائر لي ليان خه سفير الصين لدى الجزائر خلال اللقاء الذي جمعة بالوزير الأول الجزائري عبد العزيز الأربعاء بقصر الحكومة في الجزائر العاصمة.

ولم يعلن الطرفان عن نوع اللقاح كورونافاك أو سينوفارم الذي ستقدمه الصين للجزائر.

وكتب السفارة في البيان "تشرف السيد لي ليان خه سفير الصين لدى الجزائر بلقاء الوزير الأول الجزائري، السيد عبد العزيز جراد، يوم 3 فبراير في قصر الحكومة، وتبادل الطرفان وجهات النظر في عدة المحاور فيما يخص تطوير علاقات الشراكة الاستراتيجية الشامل الصينية والجزائرية، وتعزيز تعاون البلدين في مجالات مختلفة".

"يستعد الجانب الصيني لتواصل العمل مع الجانب الجزائري يدا بيد لتطوير علاقات البلدين وتعزيز تعاون البلدين في مجالات مختلفة بيما فيها مكافحة جائحة كوفيد-19، وسوف يستمر تقديم المساعدة الصينية في مكافحة الجائحة للجزائر، حيث سيتبرع كمية من اللقاحات الصينية كهبة للجزائر في فترة مقبلة قريبة مما يساهم في التغلب على هذه الجائحة سويا".

ولم يتم الإعلان عن كمية اللقاحات التي ستتبرع بها الصين إلى الجزائر التي بدأت حملة التلقيح ضر فيروس كورونا الأسبوع الماضي. وقررت الجزائر استخدام ثلاثة لقاحات ضد كوفيد-19، اللقاح الروسي سبوتنيك في واللقاح الصيني كورونافاك واللقاح الذي طورته شركة أسترازينيكا بالتعاون مع جامعة أكسفورد البريطانية.

viber

وتشهد الجزائر استقرارا في حالات الإصابة بالفيروس التاجي بعد أن فرضت قيودا على حركة الأشخاص والنشاطات التجارية والرحلات الجوية التي لا تزال معلقة منذ شهر مارس- أذار الماضي.

المصادر الإضافية • صفحة سفارة الصين في الجزائر على فيسبوك

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

القضاء الكندي يرفض إطلاق رجل الأعمال بيتر نيغارد المتهم بجرائم جنسية

في يوم تحتفل فيه فرنسا بيوم النصر.. الجزائر تطالب بالعدالة عن مجازر 8 مايو

"للصبر حدود".. الرئيس الجزائري يحذر دولة "شقيقة" دون أن يُسمِّها وأصابع الاتهام تشير إلى الإمارات