عاجل
euronews_icons_loading
سلاحف بحرية تأثرت بموجة البرد - جنوب تكساس الأميركية

أنقذ الأشخاص الذين يفتقر بعضهم إلى التدفئة بسبب الإنخفاض غير العادي، السلاحف البحرية التي صدمتها برودة الطقس، ونقلوها إلى مركز مؤتمرات في منتجع في جنوب تكساس.

وقال إد كوم، المدير التنفيذي لمكتب ساوث بادري آيلاند للمؤتمرات والزوار، لوكالة أسوشيتد برس يوم الأربعاء: "كل 15 دقيقة أو أقل، هناك شاحنة أو سيارة دفع رباعي تتوقف. يجلب البعض سلحفاة بحرية واحدة فقط، وأحيانًا أكثر. بالأمس وصلت مقطورات ممتلئة على متنها بين 50 و 80 و100 سلحفة".

بدأ مركز ساوث بادري آيلاند للمؤتمرات يوم الاثنين باستقبال هذه السلاحف عندما لم يعد بإمكان جارته، "Sea Turtle Inc"، التعامل مع عدد السلاحف البحرية التي فقدت وعيها تقريباً في الهواء الطلق . وقال إن مركز المؤتمرات نفسه لم يكن به كهرباء أو ماء حتى وقت مبكر من صباح الأربعاء.

No Comment المزيد من