في مدريد.. لقاح للمعلمين وعزف موسيقي يُفرح روح مرضى كورونا

المعلمون يتلقون اللقاح في مدريد الإسبانية
المعلمون يتلقون اللقاح في مدريد الإسبانية Copyright أ ب
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

سبق وأن صرحت رئيسة وزراء مدريد الإقليمية إيزابيل دياز أيوسو أن حكومتها تدرس إعطاء الأولوية لأولئك الذين يعملون في مهن تجعلهم على اتصال وثيق بالآخرين في المرحلة التالية من برنامج التطعيم الشامل.

اعلان

تعد مستشفى الممرضة إيزابيل زندال المخصصة لـكوفيد-19، واحدة من أكبر مراكز التطعيم في مدريد .

ومن المتوقع أن يخضع أكثر من ألف شخص لعملية التطعيم الخميس.

حالياً، يُستخدم لقاح أسترازينيكا فقط، حيث قررت السلطات الصحية في مدريد، تخصيصه للأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 55 عاماً.

في نفس المستشفى، يُعالج مرضى فيروس كورونا بعروض موسيقية، على أمل أن يكون ما هو جيد للروح مفيداً أيضاً لصحتهم.

في أوقات الفراغ، يقدم شابان من المتعاونين مع مؤسسة " الموسيقى من أجل الصحة"،عرضاً موسيقياً لموزارت.

بالنسبة للعازف صامويل بالومينو، الحفل الموسيقي الصغير يعد فرصة للقيام بواجبهم من أجل المرضى والموظفين.

يقول بالومينو: "القليل من الموسيقى تفرح الروح دائماً".

المصادر الإضافية • أ ب

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

نتائج جزئية: فوز اليمين في انتخابات منطقة مدريد

المفوضية الأوروبية تقدّم مشروع جوازات سفر خاصة لتسهيل التحركات خلال الجائحة

"الواقي الذكري" و"فتحة الشرج" و"الجحيم" ...أسماء بلدات وقرى جلبت الانتقادات والسخرية لسكانها