عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

ما قصة "ريكي الغامض" الذي تسبب بتعطيل إجراءات قضائية ضد ترامب؟

الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب
الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب   -   حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

تنشغل الدوائر القضائية الأمريكية والإعلام الأمريكي حالياً بسؤال غريب عن هوية شخص غامض تسبب بإبطاء إجراءات قضائية ضد الرئيس السابق دونالد ترامب.

من هو "ريكي"؟ عنونت الصحف والمواقع الأمريكية في إشارة إلى الشخص المجهول الذي وقع، بدلا من ترامب، إقراراً باستلام شكوى ضده.

بدأ كل شيء في 16 شباط/فبراير عندما رفع النائب الديمقراطي عن ولاية ميسيسيبي بيني تومسون دعوى مدنية على ترامب لدوره في الهجوم على الكابيتول، بالاستناد إلى قانون صدر في 1871 لحماية حقوق الأميركيين السود ضد المجموعات المتطرفة مثل "كو كلوكس كلان". بعد أسبوع، تم إرسال بريد إلى الرئيس الجمهوري السابق الذي يعيش حاليا في ناديه في مارالاغو في فلوريدا.

ليقوم يوم الاثنين جيسي بينال، محامي دونالد ترامب في المحكمة، بكتابة طعن في شرعية استلام الشكوى بحجة أن البريد "تم توقيعه من قبل شخص غريب اسمه ريكي".

صحيفة "ديلي بيست" كانت أول من كشفت أمر التوقيع الغامض، وحاولت أن تحصل على رد مقنع من الأطراف المعنية بالقصة، إلا أن فريق الرئيس السابق دونالد ترامب قال إنه لا يعرف من وقع على إقرار الاستلام.

التوقيع كان باسم "ريكي" فقط دون أي اسم عائلة، بحسب ما ذكر موقع "إنسايدر" بعد اطلاعه على وثائق المحكمة.

وأفادت "ديلي بيست" باتصالها بمصادر مطلعة على الأمر لتبيانه، وتلقيها ردوداً بأسئلة من مثل"هل تعرف من هو ريكي؟" و "من هو ريكي بحق الجحيم؟".

هذا اللغط طبعاً جاء لصالح الرئيس السابق دونالد ترامب، حيث تم الاتفاق على منح الملياردير مزيداً من الوقت لتقديم حججه. أمام ترامب الآن حتى 26 نيسان/أبريل للرد على شكوى بيني تومسون.

يتهم تومسون ترامب بـ"إثارة الشغب" وتشجيع أنصاره على شن هجوم على مقر الكونغرس في 6 كانون الثاني/يناير عندما كان المسؤولون المنتخبون يصادقون على فوز الديموقراطي جو بايدن في الانتخابات الرئاسية. وبرأ مجلس الشيوخ دونالد ترامب من تهمة "التحريض على التمرد" في شباط/فبراير.

المصادر الإضافية • أ ف ب- ديلي بيست - إنسايدر