Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

بعد إغلاقه على خلفية مقتل المدرّس صامويل باتي ... فرنسا تعيد افتتاح مسجد بانتان

مسجد بانتان
مسجد بانتان Copyright CHRISTOPHE ARCHAMBAULT/AFP or licensors
Copyright CHRISTOPHE ARCHAMBAULT/AFP or licensors
بقلم:  يورونيوز
نشرت في
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

إعادة فتح أبواب مسجد في فرنسا بعد غلقه على خلفية مقتل المدرّس صامويل باتي. وكان باتي قد عرض على تلاميذه رسوما كاريكاتورية للنبي محمد في إطار درس حول حرية التعبير ما أثار حملة ضده على وسائل التواصل الاجتماعي.

اعلان

يعيد مسجد بانتان في شمال شرق باريس فتح أبوابه الجمعة بعد غلقه في 21 تشرين الأول/اكتوبر في إطار قضية قتل المدّرس صامويل باتي، على ما أفاد جورج فرنسوا لوكلير المسؤول الإداري في منطقة سين-سان-دونيه لوكالة فرانس برس الأربعاء.

وكان وزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارمانان وجّه بإغلاق هذا المسجد على خلفية نشر القيمين عليه مقطع فيديو لوالد تلميذ حرّض على أستاذ التاريخ والجغرافيا سامويل باتي في كونفلان-سان-أونورين (منطقة باريس).

وكان مهاجر يبلغ 18 عاماً ويتحدر من أصول شيشانية قتل المدرّس الذي يبلغ من العمر 47 عاما بقطع الرأس بسبب عرضه رسوماً كاريكاتورية للنبي محمد أمام تلامذته.

وتعهد وزير الداخلية في أعقاب المأساة شن "حرب على اعداء الجمهورية"، وأطلق عدداً من العمليات التي استهدفت اسلاميين متطرفين.

وكان امام مسجد بانتان من بين المستهدفين، وقد تنحى عن مهمته في 26 تشرين الأول/اكتوبر.

واشترط وزير الداخلية والمسؤول الإداري مغادرة إمام المسجد محمد حنيش، من أجل إعادة فتحه قبل بداية شهر رمضان في منتصف نيسان/ابريل الحالي.

وانتهى الأمر بحنيش الذي ترأس اتحاد المسلمين في بانتان منذ 2013، إلى الانسحاب في منتصف آذار/مارس، ما مهد الطريق لإعادة فتح المسجد.

المصادر الإضافية • يورونيوز

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

عام على مقتل مدرّس فرنسي عرض الرسومات االمسيئة للنبي محمد.. أئمةٌ يحيون الذكرى وينددون بالجريمة

خضوع 89 مسجدا للمراقبة بعد التصويت على قانون "الانفصالية" في فرنسا

مسجد باريس يتدخل بعد تداعيات حادثة المدير الذي تشاجر مع طالبة لنزع حجابها