عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

اعتقال مئات من قيادات وأنصار حركة إسلامية متشددة إثر تظاهرات دامية في بنغلادش

بقلم:  يورونيوز
صورة من الارشيف - بنغلادش
صورة من الارشيف - بنغلادش   -   حقوق النشر  SONY RAMANY/AFP or licensors
حجم النص Aa Aa

أوقفت الشرطة في بنغلادش مئات الإسلاميين المتشددين على امتداد الأسبوع الماضي، وفق ما أفاد مسؤولون الأحد، عقب تظاهرات دامية ضدّ زيارة رئيس الوزراء الهندي ناريندا مودي.

قتل 13 متظاهراً على الأقل في التظاهرات التي استمرت أياما آخر آذار/ مارس.

وقادت التظاهرات في غالب أنحاء البلاد حركة "حفظة الإسلام" التي يتهم أعضاؤها مودي بتأجيج العنف الطائفي ضد المسلمين في الهند.

أعلنت الشرطة توقيف القيادي في الحركة ممنون الحق الأحد إثر مداهمة مؤتمر إسلامي في العاصمة دكا.

وقال المتحدث باسم الشرطة افتخار الإسلام لوكالة فرانس برس أنه "أوقف على خلفية تهم عنف ارتكبتها حفظة الإسلام".

وممنون الحق هو سابع قيادي بارز في الحركة يوقف هذا الأسبوع، وفق الشرطة.

من المنتظر توجيه تهم للموقوفين تتعلق بأعمال العنف خلال الاحتجاجات ضد زيارة رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي وتظاهرات سابقة العام 2013 خلّفت نحو 50 قتيلاً.

وأوضحت الشرطة أنه جرى توقيف 298 عضواً وداعماً لحركة "حفظة الإسلام" شرق البلاد.

وقال المتحدث باسم شرطة المنطقة محمد روح الدين لوكالة فرانس برس "أوقفناهم بعد التعرف عليهم في أشرطة فيديو".

من جهته، أفاد المتحدث باسم الحركة زكريا نعمان الفيضي وكالة فرانس برس أن الشرطة أوقفت 23 قياديا.

ووصف الفيضي التهم التي وجهتها لهم الشرطة بأنها"زائفة وملفقة".

وكانت "حفظة الإسلام قد" نظّمت تظاهرة العام 2013 للمطالبة بسنّ قانون ضدّ التجديف بالدين خلّفت عشرات القتلى.

المصادر الإضافية • ا ف ب