عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: غريتا تونبرغ تدعو إلى تطبيق العدالة في توزيع اللقاحات المضادة لكورونا

euronews_icons_loading
الناشطة السويدية غريتا ثونبرغ - ستوكهولم 10/2020
الناشطة السويدية غريتا ثونبرغ - ستوكهولم 10/2020   -   حقوق النشر  Jessica Gow/AP
حجم النص Aa Aa

دعت الناشطة السويدية في مجال البيئة غريتا تونبرغ الإثنين، الحكومات ومصنعي اللقاحات المضادة لفيروس كورونا والمجتمع الدولي إلى بذل المزيد من الجهد لمواجهة معضلة "عدم المساواة في اللقاحات".

وقالت تونبرغ "في المتوسط، يتلقى شخص واحد من كل أربعة أشخاص في البلدان المرتفعة الدخل اللقاح المضاد لفيروس كورونا بينما يتلقى واحد فقط من بين أكثر من 500 شخص في البلدان الفقيرة والمتوسطة الدخل، اللقاح".

تعليق تونبرغ جاء في الوقت الذي أعلنت فيه منظمة الصحة العالمية عن تسجيل أكثر من 5.2 مليون حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا خلال الأسبوع الأخير، وهو أكبر عدد يتم تسجيله في أسبوع واحد حتى الآن.

وأضافت الناشطة البيئية الشابة، أنه "من غير الأخلاقي أن تقوم البلدان المرتفعة الدخل بتطعيم الشباب والأصحاء، وأن يتم ذلك على حساب الأشخاص من الفئات العمرية الأكثر عرضة للخطر والمتواجدين في الخطوط الأمامية في البلدان المتوسطة الدخل".

وشددت على ضرورة استخدام الوسائل التي تسمح بتصحيح الخلل الكبير الموجود في جميع أنحاء العالم في مكافحة جائحة كوفيد-19، وأكدت على ضرورة تقديم المساعدة لمن هم أكثر ضعفًا، وأن هذا هو السبب وراء دعمها منظمة الصحة العالمية ومرفق كوفاكس، الذي تعتقد أنه يوفر أفضل طريق للمضي قدمًا لضمان المساواة الحقيقية في توزيع اللقاحات وطريقة للخروج من الوباء.

وتبرعت المراهقة السويدية التي تقف وراء حركة "أيام الجمعة من أجل المستقبل"، بمبلغ 100000 يورو (حوالي 120.000 دولار أمريكي) من مؤسستها الخيرية لصالح منظمة الصحة العالمية للمساعدة في عملية شراء لقاحات كوفيد-19 للبلدان المحتاجة، سواء كانت غنية أو فقيرة.