عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الهند تكافح تهديداً فطرياً مُميتاً مع ارتفاع الوفيات الناجمة عن الفيروس

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
الهند-مستشفيات
الهند-مستشفيات   -   حقوق النشر  SAM PANTHAKY/AFP or licensors
حجم النص Aa Aa

يحارب الأطباء في الهند عدوى الفطر الأسود القاتلة والتي تصيب مرضى كوفيد-19 أو أولئك الذين تعافوا من المرض وسط موجة فيروسات كورونا التي أدت إلى ارتفاع عدد الوفيات في البلاد إلى ما يقرب من 300 ألف شخص.

العدوى المهددة للحياة، والمعروفة باسم "الفطر الأسود" نادرة نسبياً لكن الأطباء يشتبهون في أن الزيادة المفاجئة فيها يمكن أن تزيد من تعقيد معركة الهند ضد الوباء.

أبلغت الهند عن أكثر من 26 مليون حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا منذ بدء الوباء، وحدث نصفها تقريباً في الشهرين الماضيين. وهذا الأحد، أشارت وزارة الصحة إلى 3741 حالة وفاة جديدة، مما رفع عدد الوفيات المؤكدة في الهند إلى 299266 وفاة.

هناك بعض الدلائل المبكرة على أن الفطر الأسود والمعروف أيضاً باسم فطر الغشاء المخاطي، أصبح مثيراً للقلق. مسؤولو وزارة الصحة أكدوا أن عقار أمفوتيريسين-بي المضاد للفطريات آخذ في الازدياد.

ينتج داء الغشاء المخاطي عن التعرض لعفن المخاط، والذي يوجد عادة في التربة والهواء وحتى في الأنف والمخاط عند البشر. ينتشر عبر الجهاز التنفسي ويؤدي إلى تآكل هياكل الوجه، وفي بعض الأحيان ، يضطر الأطباء إلى استئصال العين جراحيا لمنع وصول العدوى إلى الدماغ.

فطر الغشاء المخاطي لديه معدل وفيات مرتفع وكان منتشراً بالفعل في الهند قبل الوباء، وهو ليس معدياً لكن تردده الشهر الماضي أصاب الأطباء بالصدمة.

وأحدثت الموجة الأخيرة من الإصابات بفيروس كورونا في المناطق الريفية في الهند خسائر فادحة بالفعل.

ويشعر خبراء الصحة الآن بالقلق من أن الأدوية التي لا تستلزم وصفة طبية، بما في ذلك "الستيرويدات"، يمكن أن تزيد من انتشار فطر الغشاء المخاطي. وقد دعت وزارة الصحة الهندية مؤخرا من مختلف الولايات تتبع انتشار الحالة وإعلانها وباء، مما يجعل من الإلزامي لجميع المرافق الطبية الإبلاغ عن الحالات إلى شبكات المراقبة الطبية الفدرالية.

المصادر الإضافية • وكالات