عاجل
Advertising
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: مظاهرات في غزة للمطالبة برحيل مدير عمليات الأونروا بسبب تصريحات "متحيزة" لإسرائيل

euronews_icons_loading
احتجاجات في غزة تطالب باستقالة ماتياس شمالي رئيس وكالة غوث اللاجئين الفلسطينيين (أونروا)
احتجاجات في غزة تطالب باستقالة ماتياس شمالي رئيس وكالة غوث اللاجئين الفلسطينيين (أونروا)   -   حقوق النشر  AFP
حجم النص Aa Aa

تظاهر مئات الأشخاص، معظمهم من المعلمين في قطاع غزة للمطالبة بطرد مدير العمليات في القطاع ماتياس شمالي على خلفية التصريحات التي أدلى بها للقناة الإسرائيلية 12 حول الصراع الأخير بين إسرائيل وحركة حماس. وشجب المتظاهرون تصريحات شمالي ووصفوها بالكاذبة والمتحيزة.

هذا وقام ماتياس شمالي بالاعتذار عن التصريحات التي أدلى بها كما كتب في تغريدة على تويتر أن تصريحاته للقناة الإسرائيلية قد تم تحريفها.

وقالت إحدى المتظاهرات "نتظاهر ضد مدير الأونروا ماتياس شمالي بسبب تحيزه لصالح اليهود خلال الحرب الأخيرة. من المفترض أن تكون الأمم المتحدة منظمة محايدة، لذلك لم يكن من المفترض أن يقف شمالي إلى جانب اليهود وينفي سقوط عدد الضحايا بين اللاجئين. كان هناك 19 طفلاً كانوا يذهبون إلى مدارس الأونروا وماتوا خلال هذه الحرب، مما يجعل العدد الإجمالي للقتلى من الأطفال يصل إلى 67. ونُفذ قصف عشوائي ضد المدنيين ... وماتياس شمالي أعلن أن لليهود الحق في الدفاع عن أنفسهم والرد على مهاجمتهم".

وأوردت وسائل إعلام فلسطينية أن اتحاد الموظفين بوكالة غوث وتشغيل اللاجئين "أونروا" في غزة، شاركت في المظاهرة المنددة بتصريحات ماتياس شمالي. وقال رئيس الاتحاد أمير المسحال بحسب ما نقله موقع فلسطين أونلاين "إن هذه الوقفة تجسد بها الكل الفلسطيني لنعرب عن مدى استهجاننا واستيائنا واستنكارنا لتصريحات مدير عمليات الوكاله في غزة بحق الأطفال والشيوخ والنساء الذين استهدفتهم ألة الحرب الإسرائيلية وأكد على أن هذه التصريحات تسيء لأكبر مؤسسة دولية وهي "أونروا" تتبع للأمم المتحدة التي تمتعت بالحياد منذ نشأتها، وتحرف بوصلتها، مطالبًا بفتح تحقيق جاد وعاجل في هذه التصريحات التي تخالف سياسات الأمم المتحدة.

وكان شمالي قد أعلن للقناة الإسرائيلية "أنا لست خبيرًا عسكريًا ولكن من وجهة نظري هناك دقة عالية في قصف الجيش الإسرائيلي خلال الأيام الـ 11 الماضية"، مضيفا أن "إسرائيل لم تقصف أهدافا مدنية إلا ببعض الاستثناءات".

viber

وأسفرت الهجمات الصاروخية الإسرائيلية على قطاع غزة عن مقتل 255 فلسطينيا من بينهم 66 طفلا و39 امرأة وإصابة أكثر من 1948 بجروح مختلفة، منها 90 صُنفت شديدة الخطورة.‎