عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

من بيروت.. جوزيب بوريل يصف الأزمة الاقتصادية التي يعيشها لبنان بالـ"مرعبة"

بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
الرئيس اللبناني ميشيل عون يستقبل بقصر بعبدا ببيروت مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل. 19/06/2021
الرئيس اللبناني ميشيل عون يستقبل بقصر بعبدا ببيروت مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل. 19/06/2021   -   حقوق النشر  Dalati Nohra/Lebanese Official Government via AP
حجم النص Aa Aa

أكد الممثل الأعلى للسياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، أن "​الاتحاد الأوروبي​ مستعد للقيام بدوره لدعم ​الشعب اللبناني​".

وخلال مؤتمر صحفي عقده من العاصمة اللبنانية عقب لقائه الرئيس ميشيل عون، أشار بوريل إلى أن "الأزمة التي يعيشها لبنان اليوم نشأت جراء عوامل داخلية وليس خارجية". مشددا على "ضرورة تشكيل الحكومة فورا وأن تبدأ بالإصلاحات على وجه السرعة".

ووصف بوريل الأزمة الاقتصادية المأساوية التي يعيشها لبنان بالـ"مرعبة".

وعندما سئل بوريل عن مسؤولية عون في عرقلة تشكيل الحكومة، قال من قصر بعبدا، إنه في لبنان للقاء القادة السياسيين وليفهم أكثر ما يجري بخصوص هذا الملف. وشدد على "ضرورة إجراء الانتخابات النيابية في موعدها".

وأبدى بوريل استعداد الاتحاد الأوروبي لتقديم المساعدة في "مراقبة الانتخابات التي يجب أن تحصل في موعدها".

وأضاف نائب رئيس المفوضية الأوروبية "مستعدون للمساعدة ومجلس الاتحاد الأوروبي قد اخد خيارات اخرى من بينها فرض عقوبات على شخصيات لبنانية، ونأمل ألا نكون مضطرين للقيام بذلك ولكن هذا بين ايدي القيادة اللبنانية".

ويلتقي بوريل خلال أول زيارة رسمية له إلى العاصمة اللبنانية بيروت أيضا رئيس مجلس النواب نبيه بري.

ويشمل جدول لقاءاته مسؤولين سياسيين وعسكريين من بينهم رئيس حكومة تصريف الأعمال حسان دياب ورئيس الوزراء المكلف سعد الحريري إضافة إلى منظمات من المجتمع المدني.

وفي بيان صدر في وقت سابق عن بروكسل، ذكر الاتحاد الأوروبي أن هذه الزيارة المتوقع أن تستمر لمدة يومين، تأتي "نيابة عن دول التكتل، في لحظة حرجة للغاية تعاني فيها البلاد من أزمات عدة".