عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الرئيس شي جين بينغ يشيد بمهمة ثلاثة روّاد فضاء في المحطة الصينية

بقلم:  يورونيوز مع أ ف ب
euronews_icons_loading
رواد الفضاء الثلاثة في محطة الفضاء الصينية تيانغونغ
رواد الفضاء الثلاثة في محطة الفضاء الصينية تيانغونغ   -   حقوق النشر  AFP
حجم النص Aa Aa

أشاد الرئيس الصيني، شي جين بينغ، الأربعاء، بجهود ثلاثة روّاد فضاء صينيين يتابعون عملية بناء محطة فضائية صينية جديدة، واصفاً أتعابهم بالأتعاب الساعية إلى "فتح آفاق جديدة" في محاولة البشرية لاستكشاف الكون.

وكان الرواد الثلاثة انطلقوا من قاعدة جيوكوان التي تقع في شمال غربي الصين الخميس الفائت، مستخدمين صاروخ "لونغ مارتش 2F"، والتحموا بمحطة تيانغونغ الفضائية الجديدة حيث سيمضون ثلاثة أشهر.

وتعطي بكين أهمية إعلامية كبيرة لهذه الرحلة التي تعدّ المهمة الأولى المأهولة إلى الفضاء منذ نحو 5 أعوام، خصوصاً وأن الدولة الشيوعية تستعد للاحتفال بالعيد المئة للحزب الحاكم في الأول من تموز/يوليو المقبل.

وخلال حديث له عبر الفيديو مع رواد الفضاء الثلاثة، قال الرئيس جين بينغ إن "بناء محطة فضائية حدث في غاية الأهمية في مسار استكشاف الفضاء والرحلات الفضائية" مضيفاً أن هذه المهمة ستكون بمثابة "مساهمة لفتح آفاق جديدة من أجل استخدام سلمي للفضاء".

وسأل جين بينغ رواد الفضاء عن صّحتهم وذكّرهم بأنهم "في قلوب الشعب الصيني".

وقال تانغ هونغبو، وهو رائد الفضاء الذي يقوم بأول رحلة له، إنه تعوّد على انعدام الجاذبية مؤكداً أن الغذاء والمشروبات وظروف العمل جيدة، وأنه تمكن من الاتصال بأسرته مثل زميليه.

أما قائد المهمة، ليو بومينغ، وهو طيار في القوات الجوية الصينية شارك في مهمتين سابقتين، فقال إن "المهمة هذه المرة أعظم من السابقتين" وإنها بمثابة "أعلى وسام من الفخر".

وتخطط وكالة الفضاء الصينية أن تقوم بإحدى عشرة عملية إطلاق حتى نهاية العام المقبل، تتضمّن ثلاث رحلات مأهولة ستنقل وحدات مختبرية من أجل توسيع المحطة التي تزن سبعين طنّاً.