عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

زبون مجهول يترك 16 ألف دولار إكرامية من بعد شرائه شطيرتي هوت دوغ

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز مع أ ف ب
دولارات على طاولة
دولارات على طاولة   -   حقوق النشر  Mark Lennihan/Copyright 2017 The Associated Press. All rights reserved.
حجم النص Aa Aa

ترك زبون مطعم في ولاية نيو هامشر الأمريكية إكرامية سخية للغاية مقدارها 16 ألف دولار بعدما طلب شطيرتي نقانق هوت دوغ مع بطاطا مقلية.

وفي بادئ الأمر، لم يلاحظ الندّل في مطعم "ستامبل إن بار أند غريل" المتواضع في مدينة لندنديري قيمة البقشيش التي أضافها الزبون على حسابه، وفق ما ذكرت قناة "دبليو ام يو ار" التلفزيونية المحلية.

وكانت قيمة الفاتورة 37,93 دولارا في مقابل شطيرتي هوت دوغ مع صلصة حراقة وبطاطا مقلية ومشروبات. وقد أصبحت قيمتها مع الإكرامية السخية 16037,93 دولارا.

وقال رئيس المطعم مايك زاريلا إن الزبون توجه للعاملين في المكان مازحا لدى دفعه قيمة فاتورته بالبطاقة المصرفية "لا تنفقوا كل المبلغ دفعة واحدة".

وعلقت الموظفة على الصندوق في المطعم لدى رؤيتها قيمة الإكرامية "يا إلهي، هل أنت جاد في ما تفعله؟"، في بلد جرت العادة فيه أن يترك الزبائن ما بين 15 % و20 % من قيمة الفاتورة كإكرامية لطاقم الخدمة.

وبرر الزبون الذي لم تُكشف هويته هذه الخطوة قائلا "أريدكم أن تستفيدوا لأنكم تعملون بكدّ"، بحسب زاريلا الذي أغلق مطعمه أشهر عدة خلال الجائحة.