عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

طالبان تسيطر على المزيد من الأراضي في أفغانستان وفرار ألف جندي أفغاني إلى طاجيكستان

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز مع أ ف ب
euronews_icons_loading
طالبان تسيطر على المزيد من الأراضي في أفغانستان وفرار ألف جندي أفغاني إلى طاجيكستان
حقوق النشر  HASAN SARBAKHSHIAN/AP
حجم النص Aa Aa

فر أكثر من ألف جندي أفغاني إلى طاجيكستان ليل الأحد الإثنين بعد معارك مع حركة طالبان، على ما أعلنت لجنة الأمن القومي في البلد الواقع في آسيا الوسطى.

وأعلنت أجهزة الأمن في طاجيكستان في بيان نقلته وكالة الأنباء الرسمية خوفار أن "1037 جنديا من القوات الحكومية الأفغانية فروا إلى أراضي طاجيكستان للنجاة بحياتهم بعد مواجهات مسلحة مع طالبان".

وتابع البيان أن "مقاتلي طالبان سيطروا بشكل تام" على ستة أقاليم في ولاية بادخشان بشمال شرق أفغانستان، تمثل 910 كلم من الحدود المشتركة مع طاجيكستان.

وسبق أن عبر مئات الجنود الأفغان الحدود هربا من هجوم طالبان في الأسابيع الأخيرة، وسمحت لهم طاجيكستان على الدوام بالمرور بموجب "مبدأ حسن الجوار واحترام موقف عدم التدخل في شؤون أفغانستان الداخلية".

وتسيطر حركة طالبان منذ نهاية حزيران/يونيو على المركز الحدودي الأكبر مع طاجيكستان وعلى المعابر الأخرى المؤدية إلى هذا البلد، كما تسيطر على مناطق محيطة بمدينة قندوز التي تبعد حوالى خمسين كلم.

وتضاعف طالبان هجماتها منذ بدء الانسحاب الأمريكي في مطلع أيار/مايو، مما أتاح لها السيطرة على ما يقرب من ثلث جميع المقاطعات الأفغانية والبالغ عددها 421 في البلاد.

من المتوقع أن تستكمل القوات الأمريكية المتبقية انسحابها بحلول الموعد النهائي في 11 أيلول/سبتمبر الذي أعلنه الرئيس جو بايدن لإنهاء أطول حرب أمريكية.

وسلمت الولايات المتحدة يوم الجمعة قاعدة باغرام الجوية، قلب حملتها في أفغانستان، إلى القوات الأفغانية مما يعني أنها لم تعد قادرة على تنفيذ عمليات مهمة أو كبيرة في البلاد.

لكن على ضوء النكسات المتتالية للجيش الأفغاني ولا سيما في الولايات الشمالية، أعلن البنتاغون عن احتمال "إبطاء" العمليات، ولم يستبعد القائد الأعلى للقوات الأمريكية في أفغانستان الجنرال سكوت ميلر الثلاثاء شن ضربات جوية ضد طالبان.