عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الأرجنتين تعترف بذوي الهوية الجنسية غير الثنائية في الوثائق الرسمية

بقلم:  يورونيوز
يشمل النظام الجندري غير الثنائي المتحولين (العابرين) ولكنه يشمل أيضاً انتماءات جنسانية أخرى
يشمل النظام الجندري غير الثنائي المتحولين (العابرين) ولكنه يشمل أيضاً انتماءات جنسانية أخرى   -   حقوق النشر  Robin Rayne/AP
حجم النص Aa Aa

أصبحت الأرجنتين أول دولة في أمريكا اللاتينية يقدم وثائق هوية للأشخاص الذين يُصنَّفون خارج إطار الثنائية الجنسية، أي الذين ينتمون، بحسب تعريفهم الشخصي، أو تعريف المجتمع، إلى جنس ثالث، أو جنس محايد، أو آخر.

وستحتوي بطاقات الهوية الوطنية وجوازات السفر على علامة "X" بدلاً من الوصف التقليدي للجنس والمحدد بذكر أو أنثى.

وأوضح الرئيس الأرجنتيني ألبرتو فرنانديز خلال الإعلان العام الصباحي قوله "كان على الإنسانية أن تقطع شوطاً طويلاً لفهم أن هناك رجلاً كاملاً وأنثى كاملة ونظام جندري غير ثنائي".

من ناحية تحديد الجنس، تتم الإشارة إلى الأشخاص غير الثنائيين إلى أولئك الأشخاص الذين لا يتعرفون على أنفسهم كذكر أو أنثى. وعلى الصعيد العالمي، اعتمدت كندا ونيوزيلندا وأستراليا تدابير مماثلة.

ويمكن للأشخاص الذين ينتمون إلى النظام الجندري غير الثنائي أن يكون متحولين (عابرين) أو لا جنسيين أو أصحاب جنس ثالث أو ثلاثيي الجندر ومتنقلين بين الجنسين.

وتحتل الأرجنتين مرة أخرى موقع الصدارة في المنطقة في توسيع نطاق حقوق الأقليات الجنسية بعد الموافقة على قانون المساواة في الزواج والذي يسمح بزواج المثليين في عام 2010 وقانون الهوية الجنسية في عام 2012.

كذلك ألغت تجريم الإجهاض ونفذت حصة عمل للأشخاص المتحولين جنسياً.

المصادر الإضافية • أ ب