عاجل
euronews_icons_loading
مواجهات بين فلسطينيين والشرطة الإسرائيلية في الضفة الغربية

اشتبك متظاهرون فلسطينيون مع أفراد القوات الإسرائيلية الخميس بعد تشييع جنازة الطفل محمد مؤيد العلامي، الذي كان يبلغ من العمر 12 عاما، يعتقد أنه قتل بنيران الجيش الأربعاء في الضفة الغربية المحتلة.

وقالت وزارة الصحة الفلسطينية إن فلسطينيا أصيب بجروح خطيرة جراء الاشتباكات في بلدة بيت أمر بالقرب من مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية نقل على إثرها إلى المستشفى.

وأوضح الهلال الأحمر الفلسطيني أن 12 شخصا على الأقل تم تقديم العلاج لهم بعد إصابتهم بأعيرة نارية واستنشاقهم الغاز المسيل للدموع.

No Comment المزيد من