عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

قسّ بريطاني يخيط شفتيه احتجاجا على "النهج السيء" لوسائل إعلام روبرت مردوخ تجاه المناخ

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
القس تيم هيوز، 71 عامًا
القس تيم هيوز، 71 عامًا   -   حقوق النشر  Copyright Christian Climate Action / Zoe Broughton
حجم النص Aa Aa

قام القس تيم هيوز، 71 عامًا، بعمل رمزي خارج مكتب (News UK) في وسط لندن أمس، تمثل في خياطة شفتيه للاحتجاج على "قمع" عِلم المناخ في وسائل الإعلام الخاصة برجل الأعمال روبرت مردوخ.

في مقطع فيديو تم نشره على موقع يوتيوب، وصف هيوز، مردوخ بأنه "منكر التغير المناخي، ومفرقه، ومؤخره" وقال إن قطب الإعلام له تأثير على الحكومات مما أدى إلى عدم اتخاذ إجراءات ذات مغزى بشأن أزمة المناخ.

إلى جانب هيوز، كان كاهن كنيسة إنجلترا في أبرشية أكسفورد وطبيب أسنان سابق، أخذ القس مارك كولمان، 62 عامًا، خطابًا إلى محرر البيئة في صحيفة التايمز، طالبًا منه الاجتماع ومناقشة الوضع.

من يقف وراء الاحتجاج؟

القس هو جزء من العمل المسيحي الذي يعنى بلمناخ، فرع من حركة المناخ "تمرد ضد الانقراض".

تستعد الحركة لمظاهرة منسقة تسمى "التمرد المستحيل" ابتداء من 23 أغسطس.

ليس هويز غريباً عن العمل المناخي، فقد سُجن في مارس 2020 لمدة 14 يومًا بسبب لصق نفسه بالأثاث في محكمة في مدينة لندن كجزء من نفس الحركة الاحتجاجية.

AP Photo/Matt Dunham
مظاهرة لـ"تمرد ضد الانقراض" في ساحة البرلمان، لندن، الثلاثاء 1 سبتمبر 2020AP Photo/Matt Dunham

لماذا خاط شفتيه وماذا يريد أن يحقق؟

يقول هيوز إن "خياطة الشفاه هي عمل يائس" يقوم به أولئك "المحبطون بشكل لا يوصف" لأنهم لا يُسمعون.

"هناك عدد لا يحصى من الأشخاص في جميع أنحاء العالم ممن لا صوت لهم ويعانون بسبب حالة الطوارئ المناخية" ويوضح هيوز قائلا: "لقد تم إسكات علم المناخ والحقيقة، ولم يتم سماع من يعانون. فعل روبرت مردوخ هذا. لقد كتم علم المناخ كما لو كان يخيط شفتيه بنفسه".

ويضيف: "أقوم بخياطة شفتي لإظهار الخراب الفظيع والعنيف الذي أحدثته أفعال مردوخ في العالم ولإظهار هذه الحقيقة بشكل رمزي".

Copyright Christian Climate Action / Zoe Broughton
القس تيم هيوز، 71 عامًاCopyright Christian Climate Action / Zoe Broughton

كان هدفه هو لفت الانتباه إلى مردوخ، قائلا إن "قمع الملاحظة العلمية القائمة على الأدلة والمراجعة من قبل الأقران من آلاف العلماء البارزين في جميع أنحاء العالم".

تم تصويره وهو يحمل لافتة كتب عليها "مردوخ - الرجل الأكثر تدميراً في تاريخ الكوكب؟"

بعد ساعتين أنهى هيوز احتجاجه وأزال غرزه.

من هو روبرت مردوخ؟

مردوخ رجل أعمال أمريكي أسترالي المولد وصاحب مئات دور النشر حول العالم. مسؤول عن منافذ إعلامية مثل The Sun وThe Times، أو Fox News و The Wall Street Journal، يحدد قطب الإعلام الخط التحريري لمعظم وسائل الإعلام العالمية الرئيسية.

تبلغ ثروته الصافية 22.4 مليار دولار (18.8 مليار يورو) اعتبارًا من عام 2021، وهو يحتل المرتبة 31 في قائمة أغنى أغنياء الولايات المتحدة والمرتبة 71 في قائمة أغنى أغنياء العالم.

أخبر مردوخ المساهمين في "نيوز كورب" في نوفمبر 2020 أن الشركة لا تنكر تغير المناخ خلال اجتماع الجمعية العمومية الافتراضي الذي كانت مدته 26 دقيقة.

وقال للجنة "نحن لا ننكر تغير المناخ. لسنا منكرين لذلك".

AP Photo/Noah Berger
يلقي روبرت مردوخ، خطابًا رئيسيًا في القمة الوطنية حول إصلاح التعليم في سان فرانسيسكو، 14 أكتوبر 2011AP Photo/Noah Berger

لكن الشركة لا تزال تواجه انتقادات شديدة بسبب افتقارها إلى التقارير البيئية في جميع المجالات، وأبرزها تغطية حرائق الغابات المدمرة في أستراليا الصيف الماضي. اشتهر نجل مردوخ، جيمس، بترك مجلس الإدارة في يوليو من العام نفسه، مدعياً أنه يشعر بخيبة أمل بسبب إنكار أزمة المناخ الموجود في الشركة.

يقول القس هيوز: "لقد سخر مردوخ وحاول تشويه سمعة تحذيرات وكالات إنسانية مرموقة وسفراء ونشطاء بارزين على هذا الكوكب".

يدعو هيوز إلى الاعتراف وإجراء مناقشة صادقة حول التأثير الكارثي الذي أحدثه مردوخ و"نيوز كورب" على معالجة الانهيار المناخي.

viber

ويعتقد أنه يجب محاكمة المنظمة الإعلامية "لدورها في تدمير الحياة على كوكبنا".