المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

رجال الإطفاء يخلون بلدات خارج القدس وسط استعار حرائق الغابات

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
رجال الإطفاء يخلون بلدات خارج القدس وسط استعار حرائق الغابات
رجال الإطفاء يخلون بلدات خارج القدس وسط استعار حرائق الغابات   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021

القدس (رويترز) – أخلى رجال إطفاء يكافحون حريق غابات في تلال خارج القدس أكثر من‭‭‭‭‭ ‬‬‬‬‬بلدة صغيرة يوم الاثنين بينما تحاول الطائرات والأطقم إخماد ألسنة اللهب ليوم ثان.

وتصاعدت سحب الدخان ناحية الشرق من الحريق الذي اندلع على بعد عشرة كيلومترات تقريبا غربي القدس. وقال مسعفون إن بعض الأشخاص عولجوا من استنشاق الدخان لكن لم تقع إصابات خطيرة.

وذكرت هيئة الإطفاء والإنقاذ الإسرائيلية أن 75 طاقما وعشر طائرات تكافح الحريق، الذي قال وزير الأمن الداخلي إنه أتى على 4200 فدان يوم الأحد وأجبر السلطات على إجلاء المئات.

وقالت هيئة الإطفاء والإنقاذ على تويتر إنه تم إخلاء عدد آخر من البلدات بعد ظهر يوم الاثنين، في حين صدرت لأخرى أوامر بالإخلاء. وأعلن مفوض الهيئة تعبئة عامة للعاملين للمساعدة في إخماد الحريق.

وذكرت وسائل الإعلام الإسرائيلية أن رئيس الوزراء نفتالي بينيت يفكر في طلب المساعدة الدولية لمكافحة الحرائق وذلك بعد أيام فقط من إرسال إسرائيل طائرات وطواقم إلى اليونان لمساعدتها في التصدي للحرائق المحتدمة هناك.

ولم يرد مكتب بينيت على طلب التعليق على هذه التقارير.

وكان بينيت قد عبر في اجتماع مع مسؤولي الإطفاء والإنقاذ في وقت متأخر من مساء يوم الأحد عن قلقه من أن يصل الحريق إلى مناطق غرب القدس، ومنها منطقة عين كارم التي يوجد بها مركز هداسا الطبي في إسرائيل.

وقال بينيت إن فرق الإطفاء تأخذ استعداداتها هناك، محذرا من أنه في الوقت الذي يأمل فيه أن تخضع الفرق الحريق للسيطرة، فإن “وضع الحرائق والرياح متغير”.

وقالت هيئة الإطفاء والإنقاذ إنه تم فتح تحقيق لمعرفة سبب الحرائق.