عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

إصابة 99 طفلا بفيروس كورونا في دار أيتام بالفلبين

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
أرشيف
أرشيف   -   حقوق النشر  PAT ROQUE/AP2010
حجم النص Aa Aa

في الوقت الذي تشهد فيه المستشفيات الفلبينية اكتظاظا بسبب ارتفاع حالات الإصابة بوباء كوفيد-19، أعلن مسؤولون عن إصابة حوالى مائة طفل بالفيروس المستجد بدار للأيتام.

وأوضحت جوي بلمونتي، عمدة مدينة كويزون، أنه كان من الممكن منع تفشي المرض في دار الأيتام و"كان من الممكن إنقاذ الأطفال من المخاطر التي تهدد حياتهم بسبب فيروس كورونا" إذا تم اتباع الحد الأدنى من المعايير الصحية بصرامة.

وقالت عمدة البلدية في بيان يوم الخميس إن من بين 122 مصابا، يوجد 99 طفلا ومراهقا تتراوح أعمارهم بين الـ 18 عاما وأقل والبقية من العاملين في دار أيتام "جنتل هاندز".

وعلى ما يبدو، فقد انتشر الفيروس التاجي خلال قيام شخص بالغ مصاب بالوباء بزيارة دار الأيتام، ومن المؤكد أن الشخص لم تظهر عليه أعراض الإصابة.

وأبلغت السلطات الصحية في الفلبين عن 12751 حالة إصابة جديدة و174 حالة وفاة يوم الأربعاء، وأحصت حتى الآن 2.1 مليون حالة مع 34672 حالة وفاة.

المصادر الإضافية • أ ب