Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

مقتل شقيق نائب الرئيس الأفغاني السابق على يد طالبان في إقليم بانشير

عناصر تابعين لحركة طالبان في إقليم بانشير
عناصر تابعين لحركة طالبان في إقليم بانشير Copyright أ ب
Copyright أ ب
بقلم:  يورونيوز مع أ ب
نشرت في
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

وقال شوريش صالح، ابن شقيق أمر الله صالح، إن عمه روح الله كان في سيارته يوم الخميس السابق حين أوقفته عناصر تابعة لطالبان بنقطة أمنية. وأضاف: "ما نعرفه في هذه اللحظة هو أن طالبان قتلته هو وسائقه في النقطة الأمنية".

اعلان

قُتل روح الله صالح، شقيق نائب الرئيس الأفغاني السابق أمر الله صالح، وسائقه على يد قوات حركة طالبان في شمال إقليم بانشير، بحسب تصريحات ابن شقيق صالح اليوم السبت.

وقال شوريش صالح، ابن شقيق أمر الله صالح، إن عمه روح الله كان في سيارته يوم الخميس السابق حين أوقفته عناصر تابعة لطالبان بنقطة أمنية. وأضاف: "ما نعرفه في هذه اللحظة هو أن طالبان قتلته هو وسائقه في النقطة الأمنية".

ولم تعلق حركة طالبان حتى الآن على تصريحات شوريش صالح الذي أكد عدم معرفته بوجهة عمه قبل مقتله حيث لم تعمل هواتفه في المنطقة المحيطة بالنقطة الأمنية التي قُتل فيها.

وتحصن أمر الله صالح بإقليم بانشير وهي آخر المناطق التي استولت عليها طالبان قبل فرض سيطرتها على كامل البلاد.

وأظهرت مقاطع فيديو سابقة تم تداولها على وسائل التواصل الاجتماعي قيام طالبان بإطلاق النار على المقاتلين المناهضين لها في بانشير.

وعلى عكس الرئيس الأفغاني السابق أشرف غني الذي هرب إلى خارج البلاد أثناء دخول طالبان العاصمة كابول في 15 أغسطس - آب الماضي، بقى أمر الله صالح وانضم إلى القوات التي يقودها أحمد مسعود، ابن المقاوم السابق لطالبان أحمد شاه مسعود، في مسقط رأسه بإقليم بانشير.

وطالب أمر الله صالح المجتمع الدولي بالاعتراف بجبهة مقاومته لطالبان.

وحذر أمر الله صالح في تصريحات سابقة وحصرية ليورونيوز من ان طالبان تسعى لتحويل أفغانستان إلى غمارة إسلامية متشددة، بحسب وصفه.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

وزارة الدفاع التركية تعلن مقتل اثنين من جنودها في شمال سوريا

سياسيون بارزون في تونس يعارضون أي خطط لتعليق العمل بالدستور

شاهد: طالبان تقيد مراسم الشيعة في إحياء ذكرى عاشوراء بأفغانستان