عاجل
euronews_icons_loading
فيديو: مطار كابول شاهدٌ على الحرب الأمريكية وانسحابها الفوضوي من أفغانستان

بعد شهر من سيطرة حركة طالبان على كابول، لا تزال بصمات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الذي بسط هيمنته على أفغانستان طوال العشرين عاماً الماضي، ماثلة للعيان في مطار كابول، بما فيها تلك التي توثّق للخروج المهين للجيش الأمريكي.

وكان زعماء من طالبان دخلوا في نهاية شهر آب/أغسطس الماضي، مطار كابول حيث صرح المتحدث باسم الحركة ذبيح الله مجاهد أن "النصر الذي تحقق برحيل آخر جندي أميركي من أفغانستان ليل الإثنين-الثلاثاء بعد حرب دامت عشرين عاماً، هو لجميع الأفغان"، على حد تعبيره.

يذكر أن رئيس هيئة أركان الجيش الأمريكي الجنرال مارك ميلي، أقرّ شخصيا بوجود "شعور بالألم والغضب" وبدا وكأنه يقوم بمراجعة للذات في ختام حرب اسانتهت بعملية إجلاء كبرى شملت 123 ألف شخص وسط الفوضى.

No Comment المزيد من