عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: أعمال شغب خارج مقر تجمع مدرسي بمدينة سالونيكي وشرطة مكافحة الشغب تتدخل لفض الاشتباكات

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
شاهد: أعمال شغب خارج مقر تجمع مدرسي بمدينة سالونيكي وشرطة مكافحة الشغب تتدخل لفض الاشتباكات
حقوق النشر  Euronews
حجم النص Aa Aa

وقعت أعمال شغب خطيرة، صباح هذا الأربعاء، خارج مجمع مدرسي في ستافروبولي بمدينة سالونيكي اليونانية حيث قامت قامت مجموعة شبان من اليمين المتطرف برشق تجمع للطلاب اليساريين خارج ساحة المدرسة بالحجارة والزجاجات الحارقة.

واندلعت التوترات في المنطقة لأكثر من ساعتين بعد أن حوصر عشرات الطلاب والمعلمين داخل المدرسة. وانتشرت قوات الشرطة بكثافة في مكان الحادث في وقت مبكر من الصباح لكنها لم تتمكن من منع وقوع الحادث.

والد إحدى التلميذات قال: "أحضرت ابنتي في الصباح، ورأيت أن كل شيء كان على ما يرام. ثم غادرت وسمعت في الإذاعة أن هناك اشتباكات. لذلك أتيت لأخذها". وقامت قوات الأمن بمطاردة الشباب الذين تسببوا في أعمال الشغب

جيانيس فاسيلياديس، رئيس منظمة الشباب الشيوعي قال: "إدارة المدرسة مسؤولة... فهي لا تكشف عن المسؤولين عن هذه الهجمات القاتلة، والتي قامت بها مجموعة من المشاغبين".

وأصيب قاصران على الأقل بجروح خلال أعمال الشغب وتمكنت الشرطة من اعتقال ثلاثة أشخاص. وأمر وزير التربية والتعليم بفتح تحقيق من قبل النيابة العامة للكشف عن ملابسات الحادث.

وبدأ التوتر الذي قاد إلى الاشتباكات قبل يومين عندما هاجم أشخاص داخل المدرسة "لفظيا" عضوًا في منظمة طلابية كان يوزع منشورات ضد قانون التعليم.

واجتمعت المنظمات الطلابية خارج المجمع المدرسي يوم الثلاثاء وقام بتنظيم التجمع شباب مقنعون. ولم يتضح إذا ما كان الأشخاص الملثمون طلابا أم شباب من خارج المدرسة. وقد استؤنف تجمع الطلاب الأربعاء، مما أدى إلى تكرار أعمال الشغب في تصاعد أكثر خطورة.