عاجل
euronews_icons_loading
طالبان في مدينة الملاهي

"هذه هي أفغانستان!" يصرخ أحد مقاتلي طالبان أثناء ركوب مركبة عائمة على شكل بجعة في مهرجان ألعاب في غرب كابول، بينما يداعب رفاقه المسلحين ويهتفون على متن مركبة مجاورة.

يتشبث الجنود بمقاعد فولاذية ملونة لمراكب صغيرة وهم يحملون بنادق هجومية من طراز AK-47 وM4 معلقة على صدورهم. مجموعة المقاتلين الذين تتراوح أعمارهم ما بين 18 و 52 عامًا، توجهوا وهم يحملون بنادق هجومية من طراز AK-47 وM4 معلقة على صدورهم، إلى حديقة ترفيهية صغيرة بجوار خزان قرغاه في ضواحي العاصمة الأفغانية، للاسترخاء والترفيه حيث يركب عادة الأطفال والعائلات عجلة فيريس وكاروسيل.

viber

بدا المشهد غير طبيعي لظهور مقاتلي طالبان في مزاج مرح في العاصمة التي سيطروا عليها قبل أقل من ستة أسابيع.

No Comment المزيد من