المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

المعارض المحافظ بيتر ماركي-زاي يفوز بالانتخابات التمهيدية للمعارضة في المجر

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
المعارض المجري المحافظ بيتر ماركي-زاي يفوزبالانتخابات التمهيدية للمعارضة في المجر.  بوادبيست 17 اكتوبر 2021
المعارض المجري المحافظ بيتر ماركي-زاي يفوزبالانتخابات التمهيدية للمعارضة في المجر. بوادبيست 17 اكتوبر 2021   -   حقوق النشر  AP/Laszlo Balogh

فاز المحافظ بيتر ماركي-زاي الأحد بالانتخابات التمهيدية للمعارضة في المجر وذلك بعد فرز ما يقرب من 98 ٪ من الأصوات، وسيواجه بالتالي رئيس الوزراء فيكتور أوربان في الاستحقاق التشريعي المقبل المقرر في ربيع 2022 . وقال ماركي-زاي البالغ من العمر 49 عاما في خطاب الفوز "نريد المجر جديدة، وأكثر نقاء".

وصف ماركي زاي انتصاره بأنه "ثورة عامة الناس" ، وشجع أنصار جميع أحزاب المعارضة على الوقوف خلفه في الانتخابات المقرر إجراؤها في نيسان/أبريل.

وبعد خلافات استمرت لسنوات وسلسلة هزائم انتخابية، قرّرت المعارضة المجرية للمرة الأولى توحيد صفوفها. ووقعت أحزاب المعارضة المختلفة من ليبراليين وبيئيين واشتراكيين ومن اليمين المتطرف الممثلة في البرلمان إعلانا مشتركا اتّهمت فيه أوربان بأنه وضع قانونا انتخابيا مفصلا على قياسه لمنع تداول السلطة، وتعهّدت إعداد برنامج مشترك للحكم. وأجريت هذه الانتخابات التمهيدية لاختيار مرشّح عن المعارضة لمنافسة أوربان على رئاسة الحكومة وفي كل دائرة.

وبرز ماركي-زاي في العام 2018 عندما فاز بالانتخابات البلدية في مسقطه بلدة خودميزوفازارهاي بجنوب شرق البلاد، والتي كانت تعد في حينه معقلا أساسيا للحزب الحاكم فيديس.

وشكّل وصول ماركي-زاي إلى هذه المرحلة من الانتخابات التمهيدية مفاجأة، إذ كان قد حل ثالثا في الدورة الأولى، لكنّه استفاد من انسحاب رئيس بلدية بودابست غيرغاي كوراتشوني الذي نال 27 بالمئة من الأصوات.

أما منافسته المحامية المؤيدة لأوروبا والمنتمية ليسار الوسط كلارا دوبريف فقد قالت "أدعم منذ الآن ماركي-زاي"، داعية إلى رص الصفوف.

ووصف المنظّمون هذه الانتخابات التمهيدية بأنها "نجاح مبهر". وشملت هذه الانتخابات التي نظّمت على دورتين أكثر من 800 ألف ناخب، أي نحو عشرة بالمئة من مجمل الناخبين في البلد العضو في الاتحاد الأوروبي والبالغ عدد سكانه 9,8 ملايين نسمة.

وقالت مارتا ناجاليي رئيسة بلدية الدائرة الأولى في بودابست المنتمية لحزب الخضر "العدد كبير مقارنة بدول، على العكس من المجر حيث لم تجر انتخابات من هذا النوع سابقا، معتادة منذ زمن على الانتخابات التمهيدية". وأشارت إلى أن هذه الانتخابات "تضفي شرعية، ستكون للمعارضة فرصة لتغيير الحكومة".

واعتبر كوراتشوني أن حظوظ المعارضة في الفوز بالانتخابات التشريعية ستكون أوفر مع ماركي-زاي، مشيرا إلى أن دوبريف لن تكون قادرة على توحيد الصفوف في ائتلاف يضم ستة أحزاب شكّل تحالفها سابقة.

viber

وكان المحلل روبرت لاسلو قد قال في تصريح لوكالة فرانس برس إن فوز ماركي-زاي سيكون "كابوسا بالنسبة الى فيكتور أوربان"، مضيفا "على عكس كلارا دوبريف، لن يكون من السهل أن يوجّه إليه رئيس الوزراء أو (حزب) فيديس انتقادات على أنه دمية (بين يدي) فيرينتس غورتشاني".

المصادر الإضافية • أ ف ب