المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

صدمة في البرازيل عقب وفاة المغنية ماريليا ميندونسا في حادث تحطم طائرة

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
Futura Press
Futura Press   -   حقوق النشر  Will Dias/AP

سادت أجواء من الحزن في البرازيل بعد وفاة ماريليا ميندونسا، إحدى المغنيات الأكثر شعبية في البلاد،، جراء تحطم طائرة صغيرة في ولاية مينا جيرايس.

قضت المغنية البالغة 26 عاما إثر تحطم طائرة أجرة صغيرة في الولاية الواقعة جنوب شرق البلاد. وهي نجمة نوع موسيقي يُعرف باسم "سيرتانيجو" قريب من موسيقى الكانتري ومحبب جدا في البرازيل.

أودت الحادثة أيضا بحياة منتج المغنية وعمّها والطيّارين اللذين كانا يقودان الطائرة، وفق ما أعلن وكيل أعمال ميندونسا.

رجحت الشرطة أن يكون تحطم الطائرة ناجما عن اصطدامها بهوائي إرسال.

وأبدت شخصيات برازيلية عدة حزنها لوفاة المغنية التي بدأت مسيرتها سنة 2014 وكانت من أوائل النساء اللواتي حققن نجاحا في موسيقى "سيرتانيجو" التي يهيمن عليها تقليديا المغنون الذكور.

وكتب نجم كرة القدم البرازيلي نيمار عبر تويتر "أرفض أن أصدق ذلك، أرفض".

كذلك كتب الموسيقي كايتانو فيلوزو "أنا أبكي وأظن أني لا أستطيع تصديق ذلك".

وأشاد الرئيس البرازيلي جايير بولسونارو بالمغنية واصفا إياها بأنها "إحدى أهم الفنانات في جيلها".

تحظى ماريليا ميندونسا بشعبية كبيرة في البرازيل، ولها 39 مليون متابع على إنستغرام و22 مليون مشترك على قناتها في يوتيوب.

وقبيل الحادثة، نشرت المغنية عبر الشبكات الاجتماعية تسجيلا مصورا يظهرها تصعد إلى الطائرة ثم تتناول الطعام في داخلها، معلنة عن "نهاية أسبوع مليئة بالحفلات".

المصادر الإضافية • أ ف ب