المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

ماكرون يعيد الكمامات إلى مدارس فرنسا بعد ارتفاع معدل إصابات كورونا

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز  مع أ ف ب
الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون
الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون   -   حقوق النشر  أ ف ب

أعلنت وزارة التعليم الفرنسية مساء الثلاثاء إعادة العمل بإلزامية وضع الكمامات في كلّ مدارس المرحلة الابتدائية في سائر أنحاء البلاد اعتباراً من الإثنين المقبل، في قرار يرمي إلى الحدّ من تفشّي فيروس كورونا.

وقالت الوزارة في بيان إنّه اعتباراً من الإثنين المقبل ستنتقل كلّ مقاطعات البلاد إلى المستوى الثاني من البروتوكول الصحّي (...) مع عودة وضع الكمامات من قبل كلّ تلامذة" المرحلة الابتدائية، بعدما كان هذا الإجراء محصوراً حتّى اليوم بالمقاطعات التي تسجّل مستويات مرتفعة من العدوى بالفيروس.

وكانت الحكومة الفرنسية أعلنت في أيلول/سبتمبر انتهاء العمل بإلزامية وضع الكمامات في مدارس المرحلة الابتدائية في المناطق التي تسجّل مستويات منخفضة من العدوى بفيروس كورونا.

والأسبوع الماضي أعلنت الحكومة أنّ إلزامية وضع الكمامات في مدارس المرحلة الابتدائية ستنحصر "في المقاطعات التي عاد فيها للأسف معدّل الإصابة إلى ما فوق الـ50 إصابة لكل 100 ألف نسمة".

وأتى قرار وزارة التعليم بعيد إلقاء الرئيس إيمانويل ماكرون خطاباً إلى الأمة تناول فيه الوضع الصحّي في البلاد في ظلّ عودة منحنى الإصابات بكورونا إلى الارتفاع.

وقال الرئيس الفرنسي في خطابه إنّ "الموجة الخامسة في أوروبا بدأت في المملكة المتّحدة، في ألمانيا، حيث يتمّ تسجيل أكثر من 30.000 إصابة إضافية جديدة كلّ يوم".

وإذ طمأن ماكرون إلى أنّ "الوضع في فرنسا أفضل"، حذّر من أنّ معدّل الإصابات بالفيروس في البلاد ارتفع في أسبوع واحد بنسبة 40%.