فايزر تطلب من السلطات الأميركية ترخيصاً لحبتها المضادة لكوفيد-19

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
حبوب فايزر لعلاج كوفيد-19
حبوب فايزر لعلاج كوفيد-19   -  Copyright  thomas hansmann.fotograf/Pfizer

أعلنت شركة فايزر، الثلاثاء، أنها طلبت تصريحاً طارئاً في الولايات المتحدة لحبوبها المضادة لكوفيد-19، وهو علاج مرتقب للغاية لأنه يمكن تناوله بسهولة في المنزل في الأيام الأولى بعد ظهور الأعراض في حالة الإصابة.

وقالت الشركة في بيان إنها تقدمت بطلب لإدارة الغذاء والدواء.

وكانت فايزر أعلنت في بدايات تشرين الثاني/نوفمبر أن الاختبارات السريرية التي أجريت لأول حبة من نوعها أنتجتها لمعالجة مرضى كوفيد-19 جاءت نتائجها واعدة وفعالة للغاية.

والدواء هو الثاني من نوعه بعد الحبوب التي أنتجتها شركة "ميرك".

والعلاجان اللذان تقدمهما ميرك وفايزر على شكل حبوب أو أقراص يتم إعطاؤها منذ ظهور الأعراض الأولى لكوفيد-19 من أجل تجنب الأعراض الخطيرة وإدخال المرضى إلى المستشفى.

وبعد أشهر من البحث، تمكنت ميرك من إنتاج حبوب "مولنوبيرافير" في أوائل تشرين الأول/أكتوبر بينما أنتجت فايزر "باكسلوفيد" بعد نحو شهر من ذلك.  وهذه مضادات فيروسات تعمل عن طريق الحد من قدرة الفيروس على التكاثر ومن ثم إبطاء المرض.

وتشير كلتا المجموعتين إلى انخفاض حاد في حالات الاستشفاء بين المرضى الذين تناولوا دواءيهما، بمقدار النصف لمولنوبيرافير ونحو 90 بالمئة لباكسلوفيد، على الرغم من ضرورة الحرص على عدم مقارنة معدلات الفعالية هذه بشكل مباشر نظراً لاختلاف بروتوكولات الدراستين.