المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مصرفي فرنسي يأخذ إجازة من عمله لمساعدة المرشح الرئاسي المتطرف زمور

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
إريك زمور، باريس، 30 نوفمبر 2021
إريك زمور، باريس، 30 نوفمبر 2021   -   حقوق النشر  AFP

حصل جوناثان نادلر وهو مصرفي يعمل في بنك جي بي مورجان في باريس، على إجازة من الشركة المصرفية الأمريكية لمساعدة المرشح الرئاسي الفرنسي اليميني المتطرف إريك زمور في حملته الانتخابية.

وقالت متحدثة باسم جيه.بي مورجان عبر الهاتف إن الموظف أخذ إجازة لمدة ستة أشهر، لكنه سيبقى واحدا من القوة العاملة في البنك. وقالت: "إنه يعمل بصفته الشخصية، حيث لا تشارك جي بي مورجان في ما يقوم به".

نادلر، مصرفي مبتدئ يتمتع بخبرة خمس سنوات تقريبًا، يساعد فريق زمور في تحديد النقاط الرئيسية لحملته، لا سيما فيما يتعلق بالسياسات الاقتصادية، وفقًا لما ذكره شخص مطلع على الأمر لوكالة بلومبرغ.

وهذا الموضوع لا يناقشه زمور كثيرًا، ففي مقابلة خلال رحلته إلى لندن، قال إن أنصاره يهتمون بالهجرة ومستقبل فرنسا أكثر من الاقتصاد.

وأعلن زمور الثلاثاء أنه سيرشح نفسه للرئاسة في انتخابات فرنسا العام المقبل منهيا بذلك شهورا من التكهنات.

المرشح والمؤلف الأكثر مبيعًا الذي تمت معاقبته بسبب التحريض على الكراهية العنصرية، يبدو تقريبا من بين الشخصيات الأقرب إلى الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب.

فقد زمور زخمه في استطلاعات الرأي بعد سلسلة من الحوادث المؤسفة الأخيرة التي شملت رحلة إلى لندن لم تجرِ الأمور فيها كما كان مخططا له. وهو يتخلف حاليًا عن الرئيس الحالي إيمانويل ماكرون وزعيمة التجمع الوطني مارين لوبين.

viber

لكن لا يزال من الممكن أن ينتهي المطاف بزمور في الجولة الثانية من انتخابات أبريل بدلاً من لوبين. أو يمكنه تقسيم أصوات اليمين المتطرف بما يكفي للسماح لمرشح أكثر اعتدالًا بالتأهل لجولة الإعادة، مما يقوض فرص ماكرون في العودة إلى الإليزيه.