المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

حكومة إئتلافية جديدة في بلغاريا

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
حكومة إئتلافية جديدة في بلغاريا
حقوق النشر  NIKOLAY DOYCHINOV/AFP or licensors

عين الرئيس البلغاري السبت كيريل بيتكوف المشارك في تأسيس حزب "لنواصل التغيير" رئيسا للوزراء، غداة إعلان اتفاق لتشكيل ائتلاف غير مسبوق يضم أربعة أحزاب أنهى الأزمة السياسية في البلاد.

قدم بيتكوف على الفور قائمة تضم فريقه المكون من عدة وجوه جديدة مقيمة في الخارج ومن اوساط الأعمال.

وقال رئيس الوزراء، وهو رجل أعمال يبلغ 41 عاماً ودخل مؤخرا عالم السياسة "لن نهدر أي دقيقة ولن ننفق ليفاً واحداً (العملة البلغارية) في غير مكانه".

وياتي ذلك غداة اعلانه التوصل إلى اتفاق مع ثلاثة احزاب برلمانية، من اليمين (بلغاريا ديموقراطية) الى الاشتراكيين مرورا بحزب أسسه المغني السابق سلافي تريفونوف.

ومن المتوقع أن يوافق البرلمان المنقسم على الحكومة رسميا الاثنين، حيث يتمتع رئيس الوزراء بأغلبية 134 من أصل 240 نائبا.

قال الرئيس رومين راديف خلال تسليمه التفويض إلى بيتكوف "تقع على عاتقك مسؤولية إصلاح سلطة منحرفة، والتغلب على الفساد والتعسف وعدم المساواة والظلم".

وبذلك تطوي بلغاريا صفحة أزمة سياسية اتسمت بثلاث انتخابات تشريعية هذا العام.

تعهدت الأحزاب الأربعة التي أجمعت على معارضة رئيس الوزراء المحافظ السابق بويكو بوريسوف، القضاء على الفساد المستشري وإصلاح نظام القضاء.

ومن اولويات بيتكوف تسريع حملة التطعيم ضد كوفيد-19، مع حصول 26% فقط من السكان على لقاح تام في هذه الدولة البلقانية التي يبلغ عدد سكانها 6,9 ملايين نسمة وتعد إحدى الدول التي تسجل أعلى معدل وفيات في العالم.

واعتبر المحلل في "غالوب انترناشونال" بارفان سيميونوف في مقابلة على قناة بي إن تي التلفزيونية أن اتفاق الائتلاف الذي تم التوقيع عليه الجمعة والذي يقع في 140 صفحة، "يشكل ضمانا لاستقرار الحكومة المقبلة".

لكنه حذر من أن "العملية ستكون معقدة بشكل يومي" لأن الخلافات العقائدية كبيرة بين الأحزاب.

وسيتولى أسين فاسيليف (44 عاماً) المقرب من بيتكوف حقيبة المال، في مسعى للحد من الاختلاس وإنعاش اقتصاد هذا البلد الأكثر فقراً في الاتحاد الأوروبي.

المصادر الإضافية • أ ف ب