قبل أيام من عيد الميلاد الحكومة الإسبانية تعيد فرض وضع الكمامة في الخارج

إسبانيون يتسوقون في ساحة مايور في وسط مدينة مدريد، إسبانيا.
إسبانيون يتسوقون في ساحة مايور في وسط مدينة مدريد، إسبانيا. Copyright Bernat Armangue/Copyright 2021 The Associated Press. All rights reserved.
Copyright Bernat Armangue/Copyright 2021 The Associated Press. All rights reserved.
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

قرّرت الحكومة الإسبانية الأربعاء فرض وضع الكمامات في الخارج أمرا إلزاميا مجددا بعدما ارتفع عدد الإصابات بكوفيد-19 بشكل حاد وسجل حصيلة قياسية بلغت نحو 50 ألف إصابة في 24 ساعة.

اعلان

قرّرت الحكومة الإسبانية الأربعاء فرض وضع الكمامات في الخارج أمرا إلزاميا مجددا بعدما ارتفع عدد الإصابات بكوفيد-19 بشكل حاد وسجل حصيلة قياسية بلغت نحو 50 ألف إصابة في 24 ساعة.

وأعلنت الحكومة الإسبانية في بيان "وضع الكمامات في الخارج أصبح إلزاميا مرة أخرى".

ولا يحدد البيان موعد دخول هذا الإجراء حيز التنفيذ لكنّ مجلس الوزراء يعقد جلسة استثنائية الخميس للموافقة على هذا المرسوم بحيث يصبح وضع الكمامات في الخارج ساريا في عيد الميلاد الذي يتخلله كثير من التجمعات.

اصابات قياسية بالوباء قبل عيد الميلاد

وتزامن هذا الإعلان مع اجتماع عبر الفيديو بين رئيس الوزراء الاشتراكي بيدرو سانشيز ورؤساء المناطق المتمتعة بحكم ذاتي لمناقشة التدابير التي يجب اتخاذها للحد من انتشار المتحورة أوميكرون.

وسجّلت إسبانيا الثلاثاء حصيلة اصابات قياسية بالوباء بلغت 49,823 حالة جديدة في 24 ساعة، فيما أصبحت أوميكرون تمثل الآن حوالى نصف الإصابات الجديدة.

وتمثل أوميكرون حوالى 47 في المئة من العدد الإجمالي للإصابات في إسبانيا وفقا للبيانات الرسمية الصادرة الثلاثاء، فيما كانت 3 في المئة فقط في الأسبوع السابق.

ومع تلقيح نحو 80 في المئة من سكانها البالغ عددهم 47 مليونا، تجنبت إسبانيا حتى وقت قريب ارتفاعا حادا في الإصابات سجل في أنحاء أخرى في أوروبا.

المصادر الإضافية • أ ف ب

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

فرنسا: عمال غاضبون يعطلون حفل إضاءة شجرة عيد الميلاد ويطالبون بنصيبهم من الأرباح

إسبانيا تسلم مصر آثارا فرعونية مهربة يتخطى ثمنها 150 ألف يورو

شاهد: احتفالات عيد الميلاد اختبار جديد لاستراتيجية إسبانيا في التعامل مع موجة كوفيد الجديدة