euronews_icons_loading
 الصربي نوفاك ديوكوفيتش، المصنّف الأول عالميًا

أجرى الصربي نوفاك ديوكوفيتش، المصنّف الأول عالميًا، تمارينه الأولى على الملعب الرئيس لبطولة أستراليا المفتوحة لكرة المضرب الثلاثاء حيث يطمح الى تحقيق رقم قياسي في البطولات الأربع الكبرى بالفوز للمرة الـ 21 في تاريخه، لكنّ حلمه لا يزال معلقًا بانتظار القرار النهائي للسلطات الاسترالية.

حقق ديوكوفيتش الإثنين انتصارًا مفاجئًا في مسعاه للبقاء في أستراليا حيث يرغب بالمشاركة في أولى البطولات الاربع الكبرى، بعدما أمر قاض فدرالي بالإفراج عنه بشكل فوري من مركز احتجاز المسافرين في ملبورن في خضم أزمة حول التلقيح المضاد لفيروس كورونا.

وأنهى القاضي أنتوني كيلي فجأة أيامًا من الجدل القانوني، بعد قرار الدولة العودة عن قرار إلغاء تأشيرة الصربي.

يعتبر هذا القرار انتكاسة كبيرة للحكومة التي فرضت قيودًا صارمة على حدودها خلال العامين الماضيين لوقف انتشار فيروس كورونا.

ولكن حتى بعدما تذوق انتصارًا رائعًا في المحكمة الفدرالية، تبقى مشاركته في البطولة غير مضمونة بعد.

No Comment المزيد من