المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

محكمة هندية تصدر أول حكم في أعمال شغب بنيودلهي عام 2020

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
محكمة هندية تصدر أول حكم في أعمال شغب بنيودلهي عام 2020
محكمة هندية تصدر أول حكم في أعمال شغب بنيودلهي عام 2020   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

نيودلهي (رويترز) – حكمت محكمة هندية يوم الخميس بالسجن خمس سنوات على رجل في أول إدانة في الشغب الديني الذي شهدته نيودلهي عام 2020، وسقط فيه أكثر من 50 قتيلا معظمهم مسلمون.

جاءت أعمال الشغب، التي كانت من أسوأ أعمال العنف في العاصمة منذ عقود، بعد احتجاجات استمرت أسابيع على قانون الجنسية الذي يرى فيه كثيرون تمييزا ضد الأقلية المسلمة في دولة معظم مواطنيها من الهندوس.

واستمعت محكمة كاركاردوما في نيودلهي الشهر الماضي لأقوال ممثلي الادعاء والشهود التي أكدت أن دينيش ياداف كان ضمن مجموعة من مثيري الشغب يصل عددها إلى 200 فرد معظمهم من الهندوس، خربوا منزل سيدة تدعى مانوري وأشعلوا النار فيه.

وكانت حكومة رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي، التي تستمد دعمها بشكل أساسي من طائفة الأغلبية، قد غيرت قانون الجنسية في عام 2019 للتعجيل بمنح الجنسية للمضطهدين من الهندوس والبارسيين والسيخ والبوذيين والجاينيين والمسيحيين الذين وصلوا إلى الهند قبل 31 ديسمبر كانون الأول 2014 من أفغانستان ذات الأغلبية المسلمة وبنجلاديش وباكستان.

واعترض كثيرون من المسلمين على استبعاد المسلمين من هذا القانون. ويوجد في الهند نحو 200 مليون مسلم بين سكانها البالغ عددهم 1.35 مليار نسمة.