المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

فيديو: أزمة إنسانية إضافية لقاطني الخيام السوريين

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
طفل سوري يمشي على الجليد في مخيم للاجئين في عفرين شمال حلب، سوريا.
طفل سوري يمشي على الجليد في مخيم للاجئين في عفرين شمال حلب، سوريا.   -   حقوق النشر  Ghaith Alsayed/Copyright 2022 The Associated Press. All rights reserved

أدى تساقط الثلوج الكثيفة في منطقة ريف حلب الشمالي ومدينة أعزاز إلى تدمير خيام اللاجئين السوريين وإغلاق الطرق من وإلى المخيم منذ عدة أيام، ما تسبب في انقطاع المواد الغذائية.

ووفقا لتقرير مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية في الأمم المتحدة، تضررت 362 خيمة و2124 شخصاً (429 أسرة) موزعين على 22 مخيماً في ريف حلب (اعزاز وعفرين)، وتسعة مخيمات في إدلب (حارم).

وأطلق النازحون في مخيمات ريف حلب نداءات استغاثة مستعجلة من أجل تزويدهم بالمواد الغذائية والتدفئة، حيث سبب إغلاق الطرق بانقطاع الخبز وغيره من الاحتياجات الأساسية في المنطقة التي تسيطر عليها تركيا.

ومع احتدام القتال في الحسكة، لليوم الرابع بين تنظيم داعش والقوات الكردية والذي أسفر عن مقتل 136 سوريا بينهم مدنيون، يزداد عدد النازحين من بيوتهم.

ومنذ إعلان خسارته في آذار/مارس 2019 كل مناطق سيطرته، يشنّ التنظيم بين الحين والآخر هجمات ضد أهداف حكومية وكردية في منطقة البادية المترامية الأطراف، الممتدة بين محافظتي حمص (وسط) ودير الزور (شرق) عند الحدود مع العراق، وهي المنطقة التي انكفأ اليها مقاتلو التنظيم.

المصادر الإضافية • أ ب