المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

بعد توقف عام.. مهرجان جمعية الفيلم في مصر يعود في دورة استثنائية

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
الموقع التاريخي لأهرامات الجيزة بالقرب من القاهرة ، مصر، الخميس 27 سبتمبر 2012
الموقع التاريخي لأهرامات الجيزة بالقرب من القاهرة ، مصر، الخميس 27 سبتمبر 2012   -   حقوق النشر  Khalil Hamra/AP

افتتح فيلم "أبو صدام" للمخرجة نادين خان، يوم السبت، مهرجان جمعية الفيلم بالقاهرة في دورته الاستثنائية التي تضم الدورتين السابعة والأربعين والثامنة والأربعين معا بعد تأجيل المهرجان في العام الماضي بسبب جائحة كورونا.

الفيلم بطولة محمد ممدوح وأحمد داش ومدة عرضه ساعة ونصف وهو وينتمي إلى نوعية "أفلام الطريق" حيث تدور أحداثه حول سائق شاحنة يعود للعمل بعد انقطاع سنوات بسبب مشكلات سابقة لكن الشخصيات والمواقف التي يصادفها في رحلته الجديدة تورطه في مزيد من المشاكل.

وقالت مخرجة الفيلم في ندوة بعد العرض الذي أقيم بمركز الإبداع في دار الأوبرا "فكرة الفيلم كانت تلح على ذهني منذ سنوات عندما كنت مسافرة على طريق الساحل الشمالي ورأيت حادثة كبيرة السبب فيها هذا النوع من الشاحنات".

وأضافت "الفكرة وشخصية البطل كانت حاضرة دائما في ذاكرتي حتى ذهبت بها إلى محمود عزت كاتب السيناريو والحوار الذي بذل جهدا كبيرا في بلورة العمل حتى خرج على الشكل الذي شاهدتموه اليوم".

وكان قد حضر حفل افتتاح مهرجان جمعية الفيلم الممثل حسين فهمي "ضيف شرف المهرجان" وعدد من الممثلين وصناع الأفلام وأعضاء لجنة التحكيم برئاسة السيناريست بشير الديك.

وقال حسين فهمي في كلمته "تجمعنا اليوم يمثل بالنسبة لي المعنى الحقيقي لجمعية الفيلم، هذه الجمعية التي عشت أياما جميلة مع مؤسسيها، من رحل منهم ومن لا يزال معنا، فهي ليست منصة لعرض الأفلام والأنشطة السينمائية فقط لكننا تعلمنا هنا حب السينما".

وأضاف "هذا النوع من الجمعيات موجود في جميع أنحاء العالم، وأنا سعيد أننا في مصر استطعنا الحفاظ على هذه الجمعية منذ تأسيسها في السبعينات حتى اليوم، وأعتبر مهرجان جمعية الفيلم من أهم المهرجانات المصرية".

تتنافس على جوائز الدورة السابعة والأربعين للمهرجان خمسة أفلام من بين 21 فيلما عرضوا تجاريا خلال عام 2020 فيما تتنافس سبعة أفلام على جوائز الدورة الثامنة والأربعين من بين 26 فيلما عرضوا في 2021.

وقال مدير التصوير محمود عبد السميع رئيس جمعية الفيلم إن الأفلام المتنافسة على الجوائز جاءت وفق استفتاء شمل أعضاء الجمعية وعددا من النقاد والصحفيين لتصل بعد ذلك إلى مرحلة التحكيم.

وقال "في كل دورة من المهرجان تكون لدينا لجنة تحكيم كبيرة تضم ما بين 11 إلى 15 عضوا، ولذلك نستطيع أن نقول بكل فخر إن جوائز هذا المهرجان مستحقة وتذهب للأعمال المتميزة والجادة".

وتتواصل عروض الأفلام المشاركة في المهرجان حتى الخامس من فبراير / شباط فيما يقام حفل توزيع الجوائز في 12 من ذات الشهر.

المصادر الإضافية • أ ف ب