وزير الدفاع الإسرائيلي في المنامة في أول زيارة رسمية للبحرين

وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس
وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس Copyright Manuel Balce Ceneta/Copyright 2021 The Associated Press. All rights reserved.
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

وصل بيني غانتس أعلن عصر هذا الأربعاء إلى المنامة حيث حطّت طائرته التابعة لسلاح الجو الإسرائيلي في مطار المنامة وإلى جانبه كبار المسؤولين العسكريين والأمنيين في الدولة العبرية بينهم قائد سلاح البحرية ديفيد ساعر سلامة.

اعلان

وصل وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس إلى المنامة في أول زيارة رسمية له إلى البحرين منذ اتفاق تطبيع العلاقات بين البلدين في 2020، وفق ما أعلنت الدولة الخليجية. وقالت وزارة الدفاع البحرينية في بيان إنّ "الفريق الركن عبد الله بن حسن النعيمي وزير شؤون الدفاع استقبل بيني غانتس وزير الدفاع لدولة إسرائيل لدى وصوله إلى مطار البحرين الدولي والوفد المرافق مساء الأربعاء".

وأضاف البيان أنّ الوزير الإسرائيلي "يقوم بزيارة رسمية إلى مملكة البحرين". وكان مكتب غانتس أعلن في وقت سابق الأربعاء أنّه "عصر اليوم" حطّت في مطار المنامة طائرة تابعة لسلاح الجو الإسرائيلي أقلّت غانتس وكبار المسؤولين العسكريين، والأمنيين في الدولة العبرية بينهم قائد سلاح البحرية ديفيد ساعر سلامة.

وأضاف البيان أنّ "حفل استقبال أقيم في مطار البحرين الدولي لقي خلاله وزير الدفاع ترحيباً من نظيره البحريني عبد الله بن حسن النعيمي". ولفتت الوزارة الإسرائيلية في بيانها إلى أنّ الطائرة التي أقلّت غانتس والوفد المرافق هي أول طائرة تابعة للجيش الإسرائيلي تحطّ في البحرين. 

ولم يذكر بيانا الوزارتين تفاصيل اللقاءات المرتقبة بين المسؤولين الإسرائيليين والبحريين ولم يتّضح بعد ما إذا كان الجانبان سيناقشان الملف النووي الإيراني.

وكان وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لابيد دشّن خلال تشرين الأول/أكتوبر الفائت أول سفارة للدولة العبرية في البحرين، وذلك بعد عام على إعلان كلّ من أبو ظبي والمنامة في 15 أيلول/سبتمبر 2020 إبرامهما اتفاقات برعاية الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب لتطبيع العلاقات مع إسرائيل.

وسبق أن وقعت كل من مصر في العام 1979 والأردن في العام 1994على اتفاقات سلام مع إسرائيل. ولاحقاً انضمّ المملكة المغربية والسودان إلى البلدين الخليجيين.

وقد أثارت هذه الاتفاقات غضب الفلسطينيين، الذين يعتبرونها خرقاً للإجماع العربي الذي جعل من حلّ النزاع الإسرائيلي-الفلسطيني شرطا للسلام مع الدولة العبرية. وكان غانتس زار المغرب أواخر العام الماضي، ووقّع خلال الزيارة اتفاقية لتسهيل شراء الدولة الإفريقية وسائل دفاعية إسرائيلية الصنع.

المصادر الإضافية • أ ف ب

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

استنكار شعبي لزيارة وزير الخارجية الاسرائيلي إلى البحرين

وزير الخارجية الإسرائيلي يفتتح سفارة بلاده في البحرين

رئيس وزراء إسرائيل يجتمع مع وزيرين من الإمارات والبحرين قبل كلمته بالأمم المتحدة