المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الرئيس التركي إردوغان يعلن إصابته بكوفيد

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
الرئيس التركي رجب طيب إردوغان
الرئيس التركي رجب طيب إردوغان   -   حقوق النشر  أ ب

أعلن الرئيس التركي رجب طيب إردوغان اليوم، السبت، إصابته بفيروس كورونا، دون أن تظهر عليه أعراض شديدة.

وكتب إردوغان على تويتر "بعد الشعور بأعراض خفيفة ثبتت إصابتي وزوجتي بفيروس كورونا. لحسن الحظ العدوى خفيفة وعلمنا بأنها ناجمة عن المتحورة أوميكرون".

وأضاف "سنواصل القيام بواجباتنا وبعملنا من المنزل. نتمنى أن تتوجهوا بالدعاء من أجلنا".

وكتبت زوجته أمينة أردوغان البالغة 66 عاماً على حسابها الرسمي على تويتر "سنتجاوز بإذن الله هذه الإصابة مع السيد طيب". 

وكان الرئيس التركي قد تلقى الجرعة الثالثة من اللقاح المضاد لكوفيد في حزيران/يونيو الماضي. 

وسجلت تركيا التي يبلغ عدد سكانها نحو 85 مليون نسمة نحو 12 مليون إصابة و90 ألف حالة وفاة مرتبطة بفيروس كورونا منذ بداية الوباء. وتفرض منذ كانون الثاني/يناير العزل الصحي لمدة سبعة أيام في حال تأكيد الإصابة بكوفيد مع احتمال رفعه إذا ثبتت سلبية الاختبار في اليوم الخامس.

وارتفع عدد الإصابات اليومية في تركيا خلال الأسابيع الأخيرة بحيث تجاوز 100 ألف، وتعزو السلطات ذلك إلى المتحورة الجديدة أوميكرون.

ويتم وضع الكمامة على نطاق واسع في تركيا، لكن المدارس والجامعات لا تزال مفتوحة وتستمر الحياة كالمعتاد بدون قيود.

وتشير آخر الإحصاءات الرسمية حتى السبت، الى تلقي 52.5 مليون شخص جرعة ثانية من اللقاح. كما تلقى أكثر من 25 مليوناً جرعتهم الثالثة وتواصل السلطات حملة التطعيم.