المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

اشتباكات بين القوات الحكومية والحوثيين في شمال اليمن عند الحدود مع السعودية

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز  مع أ ف ب
جنود سعوديون بأسلحتهم يقفون عند الحدود اليمنية في جيزان
جنود سعوديون بأسلحتهم يقفون عند الحدود اليمنية في جيزان   -   حقوق النشر  Hasan Jamali/AP

قُتل 32 جنديًا على الأقلّ وجُرح أكثر من مئة شخص في الأيام الثلاثة الأخيرة في شمال اليمن قرب الحدود مع السعودية في اشتباكات مع الحوثيين، حسبما قالت مصادر عسكرية الثلاثاء.

ويشهد اليمن حربًا متواصلة منذ 2014 بين القوات الحكومية والحوثيين المدعومين من إيران الذين سيطروا على مناطق واسعة في شمال البلاد وغربها وكذلك على العاصمة صنعاء. وتدخل تحالف عسكري بقيادة السعودية لدعم القوات الحكومية اعتبارًا من 2015.

وخلال الأيام الثلاثة الأخيرة، قُتل 32 عسكريًا من القوات الحكومية بينهم أربعة ضباط، خلال هجوم السبت على منطقة حرض في محافظة حجّة، حسبما أكّدت مصادر عسكرية لوكالة فرانس برس.

وأسفر الهجوم أيضًا عن مئة جريح على الأقلّ في صفوف العسكريين، بحسب المصادر نفسها التي لفتت إلى أن المواجهات لا تزال مستمرّة الثلاثاء.

ولقي 56 مقاتلًا متمرّدًا حتفهم في المواجهات والغارات الجوية للتحالف، بحسب مسؤول عسكري حكومي.

ومن النادر أن يُفصح الحوثيون عن الخسائر في صفوفهم.

وبحسب مصادر عسكرية، لم تتمكّن القوات الموالية للحكومة بعد من استعادة منطقة حرض لكنها تمكنت من تطويقها.

وتدور الحرب في اليمن بين القوات الحكومية والحوثيين الذين يسيطرون على مناطق واسعة بينها العاصمة صنعاء منذ العام 2014. وتسبب النزاع بمقتل أكثر من 377 ألف شخص، وفق الأمم المتحدة، بينما تعاني البلاد من أزمة إنسانية حادة.