المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

ارتفاع حصيلة الإعصار باتسيراي في مدغشقر إلى 92 قتيلا

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
رانومافانا بعد مرور إعصار باتسيراي، مدغشقر، 7 فبراير 2022
رانومافانا بعد مرور إعصار باتسيراي، مدغشقر، 7 فبراير 2022   -   حقوق النشر  AFP

ارتفعت حصيلة ضحايا الإعصار باتسيراي الذي انحسر الإثنين عن مدغشقر إلى 92 قتيلاً، وفق حصيلة جديدة أعلنتها السلطات الأربعاء ويُخشى أن تواصل الارتفاع إذ لا تزال بعض القرى في المناطق الأكثر تضرّراً معزولة.

وأدلى المكتب الوطني لإدارة الاخطار والكوارث الذي يحصي الخسائر في المناطق الأكثر تضررا، وخصوصا على الساحل الشرقي للجزيرة في المحيط الهندي، بهذه الحصيلة الجديدة لفرانس برس بعد ظهر الأربعاء.

وبين هؤلاء الضحايا، تمّ إحصاء 71 قتيلاً في إقليم ايكونغو (شرق).

وأحصت البلاد أكثر من 112 ألف منكوب ونحو 61 ألف نازح فيما بدأت منظمات غير حكومية ووكالات تابعة للأمم المتحدة بنشر إمكانات وفرق لمساعدة ضحايا هذه الأمطار الغزيرة والرياح العاتية.

وضرب الإعصار الإستوائي باتسيراي مدغشقر ليل السبت-الأحد وطال منطقة ساحلية زراعية تمتد على طول 150 كلم، وذات كثافة سكانية منخفضة، قبل أن يتجه غرباً إلى داخل الجزيرة مسبّباً فيضانات في الأنهر دمرت حقول الأرزّ "خزان" مدغشقر، ما يثير خشية من تدهور الوضع الإنساني.

وأوضحت باسكوالينا ديسيريو، مديرة برنامج الأغذية العالمي في البلاد "تضررت حقول الأرزّ وفقدت المحاصيل. إنها الزراعة الرئيسية لسكان مدغشقر وسيتأثر أمنهم الغذائي بشكل هائل في الأشهر الثلاثة إلى الستة المقبلة ما لم نتحرك على الفور".

ووزعت الوكالة التابعة للأمم المتحدة وجبات ساخنة وخصوصاً في ماناكارا، إحدى أكثر المناطق تضرراً.

viber

وإلى جانب المساعدات التي قدمتها الحكومة، وزّعت العديد من المنظمات غير الحكومية، بينها منظمة "العمل ضد الجوع" و "هانديكاب إنترناشيونال" و"أنقذوا الأطفال" و"أطباء العالم" لوازم منزلية ومواد غذائية ومنتجات للعناية بالنظافة الشخصية.

المصادر الإضافية • أ ف ب