المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

"طريق بوتين السري إلى الحرب".. صور الأقمار الصناعية تكشف عن "جسر غامض" على الحدود الروسية

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
صور الأقمار الصناعية تكشف عن "جسر غامض" على الحدود الروسية
صور الأقمار الصناعية تكشف عن "جسر غامض" على الحدود الروسية   -   حقوق النشر  أ ف ب

قال الرئبس الروسي فلاديمير بوتين، إن موسكو أمرت بانسحاب "جزئي" لقواتها المنتشرة على الحدود الأوكرانية، إلا أن صور الأقمار الصناعية التي التقطتها شركة التصوير التجارية "بلانيت" (Planet)، تشكك في نوايا روسيا الحقيقية، وتظهر صورة أكثر تعقيدًا للتعزيزات العسكرية الروسية الهائلة التي تهدد أوكرانيا الآن، بحسب آدم رونسليالكاتب في صحيفة "ديلي بيست" الأمريكية.

وتحت عنوان "هل يكون هذا "الجسر الغامض" المفاجئ طريق بوتين السري إلى الحرب"، يشير رونسلي في مقاله إلى أن هذه الصور تظهر بناء القوات الروسية جسرا يوم الثلاثاء عبر نهر بريبيات، الواقع بالقرب من الحدود الروسية البيلاروسية.

وقال رونسلي، إن الجسر يقع بالقرب من منطقة الاستبعاد التي تبلغ نحو 2600 كيلومتر في أوكرانيا وتحيط مباشرة بالمفاعل النووي المتضرر في تشيرنوبيل بأوكرانيا، حيث وقعت الكارثة النووية في عام 1986.

أ ف ب
صور الأقمار الصناعية تكشف عن "جسر غامض" على الحدود الروسيةأ ف ب

وتأتي هذه الصور، في وقت يشهد فيه العالم حالة تأهب متعددة الأطراف، وتؤكد الولايات المتحدة على لسان رئيسها جو بايدن، أنّ خطر اجتياح روسي لأوكرانيا خلال الأيام القليلة المقبلة "مرتفع جداً".

وذكرت شركة أمريكية خاصة يوم الخميس، أن صور الأقمار الصناعية تظهر أن روسيا سحبت عتادا عسكريا من مناطق قرب أوكرانيا، لكن عتادا آخر وصل إلى هناك وأنها لا تزال لديها الكثير من القوات والعتاد بالقرب من جارتها.

وأشار رونسلي إلى أن هذا الجسر ليس التهديد الوحيد الذي كشفت عنه الأقمار الصناعية خلال هذا الأسبوع، بل أظهرت صورا أخرى التقطت في مكان آخر أن موسكو وسعت من انتشارها.