المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

روسيا ستقلص "بشكل جذري" نشاطها العسكري في محيط كييف وتشرنيهيف

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز  مع أ ف ب
تدمير مركبات عسكرية روسية في أوكرانيا
تدمير مركبات عسكرية روسية في أوكرانيا   -   حقوق النشر  AP

أعلن الوفد الروسي إلى محادثات اسطنبول الثلاثاء أن موسكو ستقلص بشكل "جذري" نشاطها العسكري في شمال أوكرانيا وبما يشمل المناطق القريبة من كييف، وذلك عقب محادثات "مفيدة" مع الوفد الأوكراني.

وقال نائب وزير الدفاع الروسي ألكسندر فومين "نظرا إلى أن المحادثات حول إعداد اتفاق بشأن وضع أوكرانيا المحايد وخلوها من الأسلحة النووية انتقلت إلى مرحلة عملية ... تم اتخاذ قرار بتقليص النشاط العسكري في منطقتي كييف وشرنيهيف بشكل جذري".

وأكد رئيس وفد التفاوض الروسي فلاديمير منديسكي إجراء "نقاشات مفيدة" في المحادثات مضيفا أن المقترحات الأوكرانية ستُنقل للرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وقال إن بوتين يمكن أن يلتقي نظيره الأوكراني فولوديمير زيلينسكي.

وأضاف "بعد المحادثات المفيدة اليوم اتفقنا على اقتراح حل، يتيح إمكانية عقد لقاء بين رئيسي الدولتين تزامنا مع توقيع وزيري الخارجية المعاهدة بالأحرف الأولى".

وتابع أن "إمكانية تحقيق السلام تصبح أقرب شرط العمل السريع على الاتفاق والتوصل إلى التسوية المطلوبة".

وكان وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو قد قال سابقاً اليوم إن "تدمير قدرات الجيش الأوكراني ستسمح لروسيا بالتركيز على الهدف الأساسي وهو تحرير الدونباس".

وقال شويغو أيضاً إن القوات الجوية الأوكرانية تمّ تدميرها بشكل خاص وإن روسيا تسيطر على المجال الجوي الأوكراني.