euronews_icons_loading
رجال الإنقاذ

بعد أيام من خروج القوات الروسية من مدينة تشيرنيهيف الأوكرانية، يواصل رجال الإنقاذ عمليات إزالة الأنقاض من المنازل المتضررة جراء القصف الروسي.

وتقع المدينة على بعد 50 كيلومتر من الحدود الأوكرانية مع بيلاروسيا، وقد حوصرت بسرعة في الأيام الأولى من الغزو الروسي.

وقال رئيس بلدية المدينة، فلاديسلاف أتروشينكو، إن 70٪ من تشيرنيهيف "سويت بالأرض".

انسحبت القوات الروسية من المدينة المحاصرة بداية شهر نيسان/أبريل.

No Comment المزيد من