المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

إسرائيل تعلن قصف مناطق في جنوب لبنان ردا على إطلاق قذيفة صاروخية

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز  مع وكالات
euronews_icons_loading
صورة أرشيفية لصاروخ إسرائيلي
صورة أرشيفية لصاروخ إسرائيلي   -   حقوق النشر  أ ب

أعلن الجيش الإسرائيلي فجر الاثنين شنّ قصف مدفعي ضدّ مناطق في الجنوب اللبناني ردّاً على إطلاق قذيفة صاروخيّة من لبنان نحو إسرائيل ليل الأحد الاثنين.

وقال الجيش الإسرائيلي في بيان على تويتر إنّه "ردًا على إطلاق قذيفة صاروخيّة من لبنان في وقت سابق الليلة الماضية، قامت قوّات المدفعيّة بقصف مناطق مفتوحة في جنوب لبنان، بالإضافة إلى المنطقة التي أُطلِقت منها القذيفة الصاروخيّة، مستخدمةً العشرات من قذائف المدفعيّة. كما تمّ قصف هدف واحد لبنية تحتيّة".

وأضاف الجيش الإسرائيلي أنّ القذيفة الصاروخيّة التي أُطلِقت من لبنان لم تُسفر عن إصابات وسقطت "في منطقة مفتوحة قرب كيبوتس متصوبا حيث لم يتمّ تفعيل الإنذار وفق سياسة الجبهة الداخليّة".

ولم تعلن أي جهة على الفور مسؤوليتها عن إطلاق القذيفة الصاروخية نحو إسرائيل.

يأتي التصعيد النادر على الحدود الإسرائيلية اللبنانية في أعقاب اشتباكات على مدى الأسبوعين الماضيين بين الفلسطينيين والشرطة الإسرائيلية في المسجد الأقصى بالقدس مما أثار غضبا عربيا وقلقا دوليا.

ودأبت فصائل فلسطينية صغيرة على إطلاق النار بشكل متقطع على إسرائيل في الماضي.

ولا تعترض منظومة الدفاع الإسرائيلية المضادة للصواريخ بالضرورة المقذوفات الصاروخية إذا بدا أنها في طريقها للسقوط في مناطق غير مأهولة.

وقالت قوة الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان (اليونيفيل) على تويتر إن أرولدو لازارو قائد القوة حث على "الهدوء وضبط النفس في هذا الوضع المتفجر والمستمر".

ولبنان وإسرائيل رسمياً في حالة حرب. وشهد لبنان عام 2006 حرباً دامية بين إسرائيل وحزب الله استمرت 33 يوماً وقُتل خلالها 1200 شخص في لبنان معظمهم مدنيون و160 إسرائيلياً معظمهم جنود.