المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

حاكم لوجانسك: القوات الروسية تتقدم إلى سيفيرودونتسك

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

كييف (رويترز) – قال سيرهي جايداي حاكم منطقة لوجانسك يوم الاثنين إن القوات الروسية تتقدم إلى مدينة سيفيرودونيتسك من الضواحي.

وسيفيرودونتسك، وهي أكبر مدينة ما زالت كييف تسيطر عليها جزئيا في لوجانسك في منطقة دونباس، هي محور هجمات روسيا في شرق أوكرانيا.

وقال جايداي للتلفزيون الأوكراني “للأسف لدينا أنباء مخيبة للآمال.. العدو يتقدم إلى المدينة”.

وأوضح أن مدينة ليسيتشانسك المجاورة ما زالت تحت السيطرة الأوكرانية، بينما تم قصف الطريق الرئيسي المؤدي إلى المدينتين لكن لم يتم إغلاقه.

وبعد أن فشلت في الاستيلاء على العاصمة كييف في المرحلة الأولى من الحرب، تسعى روسيا إلى إحكام قبضتها على منطقة دونباس، التي يسيطر بالفعل الانفصاليون المدعومون من موسكو على أجزاء كبيرة منها.

على عكس المراحل السابقة من الحرب، التي تسميها موسكو “عملية عسكرية خاصة” لنزع سلاح أوكرانيا وتخليصها من القوميين الذين يهددون المتحدثين بالروسية هناك، ركزت روسيا عملياتها العسكرية في منطقة صغيرة.

وقال جايداي “إنه (الجيش الروسي) يستخدم نفس التكتيكات مرارا. إنه يقصف لعدة ساعات- ثلاث.. أربع.. خمس ساعات- على التوالي ثم يهاجم… ثم يأتي بعد ذلك مزيد من القصف والهجوم، حتى يتم إحراز تقدم في مكان ما”.